ذوو الاحتياجات الخاصه في مجتمع .. المعاقين


دائماً ما نبحث عن راحة انفسنا كأشخاص يمتلكون الصحه والعافيه .. نجول في أرجاء مملكتنا الحبيبه دون أن يعوقنا شئ
ندخل جميع الاماكن ونمشي في جميع الطرقات ولنا الحق في ذلك فقد وفرته لنا الدوله من باب الاريحيه النفسيه
ولكن .. لإخواننا واخواتنا ذوو الاحتياجات الخاصه حق علينا نحن البشر .. نحن أبناء الوطن فهم أبناءه وبناته كذلك

فهم منا ونحن منهم وواجبنا إتجاههم واجب إجباري قبل ان يكون إنساني .. فالاسلام أمرنا بالحسنى في كل شئ .. فكيف بمن إبتلاه رب العباد من باب ( الحب ) ونحن نتركه ولانلتفت له
بعضكم سيقول كيف ابتلاهم الله من باب ( الحب ) وأقول له :
(( إن الله إذا احب عبداً إبتلاه ))
فهم قد بلاهم الله بما ينقصهم من حواس و اطراف لايستطيعون سوى حملها دون الاستفادة منها .. لكي يرفع درجاتهم ويمحصهم وان يكونوا إسوة لغيرهم كما ذكر شيخنا ابن باز رحمه الله تعالى عندما سأل عن المبتلين هل فعلاً يحبهم الله ؟

هنا لابد لنا من أن نغبطهم على هذا الحب الالهي في الدنيا ورفع لمراتبهم في الاخره
ولكن .. لابد لنا من ان نعاملهم بالحسنى وان نسهل لهم حياتهم الدنيويه التي احبهم الله به

ما اراه ويراه الكل هنا في مملكتنا الحبيبه خلاف ذلك .. رغم ان من يحبون الاجر ولله الحمد أناس كثر .. ولكنهم يغفلون هذا الامر الذي يدوم اجره
فكلنا نعلم بأن إماطة الاذى عن الطريق صدقه يعتبرها رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم من شعب الايمان

فعن ابي هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (الإيمان بضع وسبعون أو بضع وستون شعبة . فأفضلها قول لا إله إلا الله . وأدناها إماطة الأذى عن الطريق . والحياء شعبة من الإيمان ) رواه مسلم

وعن ابي هريره رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( لقد رأيت رجلاً يتقلب في الجنة ، في شجرة قطعها من ظهر الطريق . كانت تؤذي الناس ) رواه مسلم

ومن هنا نجد ان للطريق حق علينا كمسلمين وله شروط كثيره ومنها كما ذكرنا سابقاً اماطة الاذى وكذلك معاونة المار في الطريق في أي مجال يثقل عليه عمله كما في الحديث القادم

عن ابي هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (> كل سلامى من الناس عليه صدقة كل يوم تطلع فيه الشمس تعدل بين اثنين صدقة ، وتعين الرجل في دابته ، فتحمله عليها ، أو ترفع له عليها متاعه صدقة ، والكلمة الطيبة صدقة ، وبكل خطوة تمشيها إلى الصلاة صدقة ، وتميط الأذى عن الطريق صدقة. رواه البخاري ومسلم

ونرى هنا بأن مساعدة السليم المعافى في عمله ورفع متاعه ومساعدته في ركوب دابته من الامور التي اعتبرها رسولنا الكريم من الصدقات فكيف بهم ؟

لذلك وجب علينا ان نعين ذوي الاحتياجات الخاصه في كل الطرقات ففي عونهم صدقات لانعلم قدرها يوم القيامه وهي من الامور السهله العمل فكيف نتركها ؟

ولكن .. مانراه هنا هو العكس بالضبط

نرى المحلات التجاريه لاتضرب لهم بالاً من نواحي كثيره

اولها عدم وضع موقف مخصص لهم .. فنراهم يقفون بعيدين ويأتون مابين السيارات لكي يصلوا للمحل ليتبضعو
وكذلك نرى الدرجات الاسمنتيه والمعوقات الكثيره كالاعمده وحواجز المرور والابواب الاوتوماتيكيه الدائريه في طريقهم قبل الدخول فكيف نعطيهم حقهم بذلك ؟
وايضاً وجود ممرات ضيقه لايستطيع أي من ذوي الاحتياجات الخاصه على كرسي متحرك من الدخول بها فالتاجر يفكر برزقه لا بهم فوجود البضائع اهم

هنا لابد من عمل شرط اساسي في حال تأسيس أي مشروع تجاري بأن يؤخذ بالاعتبار وضع كل مايتعلق بذوي الاحتياجات الخاصه من جميع النواحي
وان يعتبرها المسؤولون نقطه مهمه لابد ان توضع على رأس القائمه
علماً بأنها موجوده كبند ولكن غير مفعله

= كذلك رجال المرور … فهم للمخالفات المروريه بكل اشكالها ولكن .. من يقف في مواقف ذوي الاحتياجات الخاصه لامخالفة له
فقد رأينا الكثير من الاصحاء يقفون بمواقف بالمواقف المخصصه لهم دون أي رادع والسبب يعود لقيمة المخالفه التي يراها المخالف بأنها سهلة الدفع
فالمذكور في موقع وزارة الداخليه هو
ان الوقوف في أماكن وقوف ذوي الاحتياجات الخاصة من غير هذه الفئة المسموح لها تكون غرامته بين ( 50 – 150 ريال ) فقط لاغير !!
هذا في حالة المخالفه طبعا

هل بظنكم بأن تعب ذوي الاحتياجات الخاصه ووقوفه بمكان بعيد ومشقته وعناءه .. هذا اذا وجد مكان في المواقف المزدحمه والتي ادت بالسليم ان يقف بموقفهم .. تعادل وتساوي فقط 50 ريال ؟؟
هنا لابد من جعلها من اشد العقوبات التي تضر المجتمع وان يكون هناك توعيه قويه وجزاء رادع لهم

= ونأتي للمطارات .. فنجد وسائل ركوب الطائره لذوي الاحتياجات الخاصه جداً مميزه وجميله .. ( وهي من باب التطوير الشكلي وليس من باب خدمتهم طبعا ) وعرفنا ذلك بعد مشاهدتي لوصول احد افراد هذه الفئة الغاليه علينا لداخل الطائره في احد المرات ..
فنجد مالايريده اي منطق او عقل
لابد له بأن يقوم من على كرسيه للانتقال لمقعد الطائره المخصص لـ ( الاصحاء طبعاً ) وان يساعده ممرض من المطار ذكر ولاوجود لممرضات اناث في حال ان كان الفرد ( انثى ) !!!!!!
فهنا لابد من حل هذا الاشكال الغريب
والادهى والامر في حال ان ضرب الحظ وقسى على صاحبنا وكان مقعده في منتصف الممرات وليس بالمقدمه
هنا لابد له من الانتقال من كرسيه لكرسي صغير لايكفي طفل لكي يمر بالممرات الموجوده بين الكراسي ليصل لمقعده وينتقل مرة اخرى لمقعده المخصص … يالله ماهذا التعب والتعقيد
فلو عملنا بسليم هذا العمل لضجر وازبد فكيف بهم ؟؟

فلو كان في كل طائره مقعدين فارغين اماميين لمثل هذه الحالات .. ومقصات من الاسفل تُمسك بكرسيهم مثل مايجدونه في السيارات لكان اسهل لهم واريح واستر وكذلك ليبتعدوا عن الاحراجات التي يتعرضون لها امام الركاب .. فهم بشر مثلنا مثلهم .. فلا ننسى ذلك

== هذه بعض النقاط التي اتتني على عجاله الان .. فالنقاط بحقهم كثيره لابد من ان نعيها جيد

width=145

الغرب .. وما ادراك ما الغرب .. فهم لايعتبرون أي من ذويي الاحتياجات الخاصه سوى اخوة واخوات لهم ومايعيقهم لابد من مسحه من على وجه الارض
نجدهم في كل مكان قد ذكروهم
اسواق / ملاعب / حدائق / مواقف / شوارع / باصات النقل وووو …

اليست اخلاقهم اخلاق ديننا الحنيف ؟؟
بلى والله
ولكنهم يعملون بها من باب العطف والمساواة واي باب يرونه فهم ليسوا مجبرين ولكن يعملون به بكل جديه لدرجة وصولهم لهذه الدرجة معهم كما في الصور

width=268

width=403

ونحن مجبرين به من ديننا الاسلامي من باب مساعدة الاخرين ولانعمل بها .. بل ما ان يعبر من امامنا فرد منهم إلا وقد صوبت اعيننا كالسهام اتجاهه بكل بجاحه … ونقول بداخلنا .. مسكييين ! ونمضي لسبيلنا وكأنه لم يحصل شئ

لدينا تنبيه واحد وشعار واحد نستخدمه للتوضيح بأن هذا المكان لذوي الاحتياجات الخاصه ولكن لديهم الكثير من التنبيهات وهذه مقتطفات منه

width=800
width=800 width=800

ذوو الاحتياجات الخاصه لايريدون هذه الكلمة منك .. بل يريدون عمل يستفيدون منه في دنياهم
يريدون جهد نبذله نحن والمسؤولين إتجاههم
يريدون تركيز اكثر على فئتهم
يريدون ان يتم دمجهم مع المجتمع بكل سلاسه
يريدون مايريده أي سليم معافى لنفسه
فهم فرد منا وفين
لذلك .. جرى التنويه يامجتمع المعاقين

اترككم مع مقال قرأته فأعجبني للاستاذ الدكتور والخبير التأهيلي الدولي محمد بن حمود الطريقي بعنوان

نظام رعاية المعوقين … بين الحكمة والشجاعة والعجز !!! ))

والذي صدر بتاريخ الثلاثاء, 13-فبراير-2007م أي قبل سنتين ونصف .. !

نظام رعاية المعوقين … بين الحكمة والشجاعة والعجز !!!
السؤال المطروح دائماً في بلادنا هو ما الذي يعيق تنفيذ التشريعات الإنسانية الراقية التي تخدم كل المواطنين وذوي الاحتياجات الخاصة على وجه الخصوص ؟ .. إن هذا السؤال يكتسب مشروعيته من الوضع القائم في هذا الإطار، فالمملكة العربية السعودية تملك في خزانة تشريعاتها نظام رعاية المعوقين والمجلس الأعلى لشؤون الإعاقة ، ومَن يلقي نظرة ـ ولو على عجالة ـ على هذا النظام يدرك شموليته وواقعيته وجديته في ذات الوقت ، ولكن في ذات الوقت أيضاّ فإن نظرة أخرى على حال وأوضاع المعوقين في بلادنا الذين يفتقدون حق تفعيل هذا النظام وتشكيل مجلسه يمكن من خلالها رصد حال الشتات التي يعيشونها ، والتهميش الذي يعانون منه ، وضياع حقوقهم في سلم أولويات الجهات الحكومية المعنية برعايتهم ، لنكون الأصعب وضعاً في دول العالم من حيث التناقض بين تشريعاتنا وتطبيقاتها … ألا يحتاج الأمر محاسبة المسؤولين عن ذلك ؟!

لقد حبا الله هذه البلاد الكريمة قادة حكماء يسارعون إلى التشريع ، كما حباها خبراء تأهيل عالميين من أبنائها وخارطة تعج بالجهات ومنظمات المجتمع المدني التي ترعى شؤونهم ، ولكنه ابتلاها في ذات الوقت بأعداد من المعوقين بنسب واضحة المعالم ، وبين حلقات قادة التشريع وخبراء التأهيل ومنظمات رعايةالمعوقين ، أحدثت فجوة عميقة بفعل حلقة الجهات المنفذة والمنتفعين من تعطيل حقوق المعوقين في بلادنا … وقد يسأل سائل: هل يمكن أن ينتفع أحد من تعطيل حقوق المعوقين ؟.

الجواب ليس عندي لكنه حتماً موجود في وقائع تهميش قضايا المعوقين وعدم الرد عليها وحفظ مطالبهم على نظام يحفظ وكلنا يدرك أن يُحفظ تعني يُفرم أو يُحرق فيخرج المعوق تائهاً لايعلم إلى أين يذهب ، ومّن يراجع ولمن يشكو ، فكل الذي يدركه أن له نظام يحفظ كل حقوقه ولكن ليس لهذا النظام شجاعة من المعنيين بتنفيذه .. ويبقى السؤال لما ؟
لما لم يفعل نظام رعاية المعوقين في بلادنا حتى هذه اللحظة ؟ ولما لم يتشكل مجلسه ؟… هل هناك نية للتراجع عنه ؟ أم هل نفتقر الكفاءات القادرة على أن تكون أعضاء في هذا المجلس ؟ أم أنه حتى هذه اللحظة يفتقر المخصصات من ميزانية الدولة ! التي سبق وأن كانت ذريعة بعض المسؤولين لتحطيم أحد الصروح الإنسانية الحضارية في بلادنا ؟ أما أن الأولويات ترفض دخول القضايا الإنسانية وفي مقدمتها نظام رعاية المعوقين إلى أجندتها الوطنية ؟

يؤلمك كثيراً أن تعرف أية إجابة على أي سؤال مماسبق ولكن المؤلم أكثر أن يعاني المعوقين في بلادنا من إقصاء وعدم استجابة لمطالبهم لدى العديد من الجهات التي تشعرك بأنها لاتملك الشجاعه حتى على الرد بالرفض لبعض هذه المطالب!!

سألني أحد المتطفلين : هل الحكومة السعودية عاجزة عن إيجاد آلية لتفعيل النظام الوطني لرعاية المعوقين وفق إمكاناتها المتاحة ؟ … ولكي لا أزاود فلن أذكر ما كان ردي عليه وجوابي له ، لكني في الحقيقة فإن شأني شأن المعوقين في حاجتنا الماسة لرسائل مطمئنة عن حقوق المعوقين الذين هم قبل كل شيء مواطنين … ومواطنين من الدرجة الأولى!

انتهى
.
.
.
دمتم بخير


تعليقات 13

  1. الله يجزاك خير على هالمقال انا اكثر واحد عارف وضع ذوي الاحتياجات الخاصه واعرف كل مايعيقهم في هالحياة بحكم شغلي لاني ممرض في مستشفى عناية اساسية و80 % من الي عندنا ذوي احتايجات خاصة وكانت نفسي اكتب عنهم مقال وانت كفيت ووفيت خصوصا موضوع المواقف هذه كثير منا يتحاهلها الله يوفقك

  2. جزاك الله كل خير على هذا الموضوع الحساس و القيم أنا أدرس في أستراليا … مخالفة الوقوف في موقف ذوي الاحتياجات الخاصة 1000 دولار أسترالي … يعني تعادل 3500 ريال سعودي !!! أخي المقارنة صعبة بيننا و بين الغرب ، فالإنسان عندهم له قيمة للمشاة حقوق في بلداننا العربية .. في أستراليا المشاة لا يكلفون أنفسهم عناء النظر غلى جانبي الطريق … يمشي منكساً رأسه و يقطع الشارع و صاحب السيارة يقف ينتظره في سلاسة تحياتي

  3. لسلام عليكم انا من ذوي الاحتياجات الخاصه واكره السفر بالطياره بسبب ماذكرته من تعقيدات عشان اوصل لكرسي الطائره مهزله والله الكرسي الي يوصلني للمعقد مصدي وحالتو حاله ولم وصلت للبلد الثاني اتفاجئ ان الكرسي اتكسر من الجنب مع العلم اني كنت في رحله على الخطوط السعوديه…. والله شي يقهر غير التكاسي ومابا اتكلم عنها عشان ماخرب صباحي. الاسواق بدت تتحسن اكثر من اول. برضو ماحس انهم معترفين بهذي الفئه في نقطه مهمه وهيا المواقف الخاصه يجيك واحد هوا وهلو اول مايشوفها فاضيه ركن السياره ونزل عيالو ودخل السوق بدون ادنى اهتمام انو موقف بموقف خاص ومرسوم عليه لوحه اكبر من سيارتو انو لذوي الاحتياجات (عيب ) ترى اشياء كثير معقده حياتنا بس ايش نسوي يا انتأقلم يا نتألم وكلهم متصلين ببعض انا في شي مزعلني :$ مطعم البيك ليه درج والمغاسل عاليه !! الكلام يطول في الموضوع هذا بس انا مشغول ماحب اتكلم في شي مايتغير يعني تعبت من النفخ في قربه صنجه 🙂 انا حاط في بالي حاجه عشان يبقى الامل موجود انو المملكه مسوي خطة لتحسين وضع ذوي الاحتياجات الخاصه تنتهي مع انتهاء قطار الرياض اخوكم : حسام الي يبغى يفرمت جهاز الاب توب يضيفني او معاه وظيفه حلوه يضيفني وسلامتي

  4. والله يااخي الكريم جبتهااااا ع الجرح 🙁 والله يرحم موتااااااك ع الموضوع هذ1 تقبل المروري احــــمـــــــد الــــــغــــــانــــــم

  5. كل ماذكرته رائع جدا ولكن من اين اتيت بالقرارالمروري بسعر المخالفه هل من عندك ام اطلعة على الائحه انا لا اعرف هذا المبلغ موجد نرجو التزويد

  6. احب وضع الحديث المعلم ولنا تعليق . ( قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ليود أهل العافية يوم القيامة أن جلودهم قرضت بالمقاريض مما يرون من ثواب أهل البلاء . ( حسن ) انظر حديث رقم : 5484 في صحيح الجامع . ‌ وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : إذا ابتلى الله العبد المسلم ببلاء في جسده قال الله عز و جل : أكتب له صالح عمله فإن شفاه غسله و طهره و إن قبضه غفر له و رحمه . ( حسن ) انظر حديث رقم : 258 في صحيح الجامع . ‌ صدقت ياحبيبى يارسول الله احييك تحية الاسلام بو شهد السلام عليكم ورحمة الله وبركاته اشكرك اخى لمشاعرك الرقيقة تجاة ذوى الابتلاء وليس الاعاقات انا والحمد لله مبتلى من ربى واشكره على ذلك . 🙂 اما كل ما ذكرته فى رسالتك التى وصلتنى على الميل الخاص فهو صحيح .. انا مصرى مقيم بالاسكندرية ومن حسن الحظ لااجد ماذكرته بموضوعك مع الفارق طبعا لكن لى اضافة انا لااريد كل شئ سهل فلابد من الاستهلاك البدنى إن كان يخصنى او اطلب معاونة الغير لان الغير هذا صحيح العافية يحتاج لدعائى له بدوام العافية وهذا اجده بطريقى دون طلبه من احد . وبتحركى انا بطريقى فى اى مكان لا اسير بسيارتى المجهزة وحدى لانه يوجد من هو بطريقى ويحتاج المعاونة فى نقله اظن وصلت الفكرة 8) اما من يستخدم مكانى فى التوقف بسيارته مكانى ف لايحدث وان حدث ربنا معاه بقى هههههه لان الناس عندها الفكر المتفتح وليس المتغطرس ياعزيزى اما الدخول لمحل لااستطيع دخوله اجعل صاحب المكان يخرج لى او من ينوبه لاداء طلبى اما استعمال الطائرة فما يحدث فى الخارج يحدث هنا ايضا بس انت اطلب يعنى لاتضيع حقك ولايوجد عندى اى شكل من اشكال او انواع المخالفات المرورية ولا اى رسوم ضريبية او رسوم مرور فى اى مكان فهذا فضل من الله هكذا اعتبره ولايوجد هذا مع السليم المعافى الا فى السلك الدبلوماسى او الشرطة هذا تفكيرى وهو صحيح اما الطرق فحدث ولا حرج فرغم وجود الممرات المستعملة من خلالى الا انها مكسورة وغير ممهدة والحمد لله على كل حال . اعتبر اى مشقة اواجهها نوع من انواع الابتلاء فتمر مرور الكرام فلاتتحسر اخى .:D:D:D اخوك محمود ولاتنسانا من دعائك بظهر الغيب اخى الفاضل

  7. بالفعل شي مؤسف اننا كل يوم بنشوف ان الغرب بيطبقوا تعاليم ديننا اكثر منا بكثير ! وبخصوص وقوف البعض في مواقف ذوي الاحتياجات الخاصة فأعجبتني قبل فترة حملة كانت في الكويت بعنوااان (( تبي موقفي ؟؟ خذ اعااقتي ! )) فكان العنوان جداً معبر ومؤثر اتمنى تكون في حملات من هذا النوع تقوم بها الدولة ! جزاك الله خير

  8. اشكركم جزيل الشكر على التفاعل يا اخوان وهذا قليل بحقهم والله وجزاكم الله كل خير الاخ فواز ابوالخطاب اهلا بك ياغالي بخصوص استفسارك الكريم .. انا لم اتي به من عندي ادخل على موقع وزارة الداخليه قسم المخالفات المروريه وستجده هناك شكراا على استفسارك ياغالي ولا انسى شكر الجميع على مرورهم على موضوعي المتواضع من جهه والقليل بحق هذه الفئه من جهة اخرى واتمنى من الله العلي الكريم ان يمن على جميع المسؤولين بأن يعطوا ذوو الاحتياجات الخاصه حقهم في هذه الدنيا

  9. نعم اخي المبارك هم اخواننا واحبتنا واحترام الاماكن التي خصصت واجب ديني واخلاقي يتحتم على الجميع مراعاتة والعمل بة اسأل الله لنا ولهم العافية والشفاء العاجل

  10. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته انا فتاه معاقه جليسة الكرسي المتحرك مر علي ظرف بيوم من الايام وكنت لازم اسافر مع خادمتي ومن هنا حسيت باعاقتي من جد ,, حجزت التذاكر وقدمت بطاقة تخفيض اجور المعاقين واخترت الدرحه الاولى مو من باب المظاهر لكن من باب الكرسي الاوسع واني اخذ راحتي في التنقل من الكرسي لكرسي اخر بس تفاجئت ان التخفيض فقط على درجو الضيافه!! قلت مو مشكله خلوني ضيافه ولمن رحت اركب الطياره تفاجئت انهم دخلوني ومعاي كل الركاب ما اعتقد احد بيحس بكلامي .. انا بنت ونقلت نفسي من كرسي لكرسي امام الكل وعيون الناس تناظرني وكاني شي غريب حسيت بالاحراج لكن قلت الحمد لله .. لكن الي يحز في نفسي ولا دين ولا تقاليد تقبله انهم نقلوني لكرسي الطائره المتنقل صغير جدا تخيلو اكتشفت ان مقعدي اخر الطياره وسحبوني بالكرسي طول الممر وجسمي صار يلامس جميع الركاب باطراف المقاعد .. هذا يرضي مين يا ناس ؟؟ لا دينا ولا تقاليدنا ؟ وش ضرهم لو ركبوني قبل العالم بعشر دقايق ؟؟ مدير الخطوط السعوديه اتمنى يقرى رسالتي ليه التخفيض مو على الدرجه الاولى ؟؟ ما ابي مظاهر انا ابي مساحه الله يهديهم .. حرام اني اسافر كوني مقعده ؟؟ عجبا عجاب لما اراه في مجتمعنا السعودي !!

  11. جمعة مباركة حصل لولدي حادث وهو في العاشرة انشل نصفي وبالصبروالصلاة والدعاء لم يكمل السنة الاوهو يمشي يكفي انة يدخل الحمام اللةيكرمكم وحدة علاج طبيعي وعلاجي النفسي لة وصبري علية بقيت يدة مشلولة الحمدللة انة بقي لي هو وحيدي وانا مطلقة من ابوةوالان بزوجة انشاء اللة بلاجازة لاياس مع الحياة

  12. ولكن اخي الغالي لدي جميع بنود وزارة الداخلية الخاصة بالمرور وقرأتها جميعا لم اجد بند واحد ينص على المبلف الذي وضعته اذا تكرمت وليس عليك امر ان ترسل لي البنود او الصفحه التي وجدت بها هذا الكلام واكون لك من الشاكرين لانني عضو في حقوق المعاقين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ذوو الاحتياجات الخاصه في مجتمع .. المعاقين

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول