دموع الشام – قصيدة إلى سوريا الحبيبة


بسم الله الرحمن الرحيم
أسعد الله أوقاتكم بكل خير
مع الأحداث الدامية في سوريا الحبيبة ، لم أجد قلمي إلا ينزف دما ً ليكتب ” دموع الشام ” التي بكت وأبكت ، وآلمت وتألمت
كتبت هذه القصيدة وأطمح للتعاون مع أحد المنشدين لإخراجها كعمل فني متكامل ، فمن كانت لديه الرغبة في التعامل معي من خلال هذه القصيدة فليتواصل معي عبر الإيميل أو عبر التويتر ، وأترككم مع القصيدة
(( دموع الشام ))

اسمع ونين العجْز واسمع حنينه ** واسمع صراخ العز من فمّ الأحرار
مايشبع إلا من أكل في يمنيه ** وما يشعر إلا من وطت رجله النار !
تبي تشوف الحرب وسط السكينة ؟ ** ناظر
دموع الشام بعيون الأخيار
الشام شيخ وعزّته في جبينه ** والشيخ مايرضى يذلونه صغار
بانت تجاعيد العطا في يدينه ** والشيب في راسه مهابة ومقدار
الشام مجد وكلنا حافظينه ** محفوظ بالتاريخ ماهو بالأسرار
الشام يغلي ويتنفس غبينه ** وأصبح يشم الدم في كل الأقطار
هلت غيوم الدم فوق المدينه ** لين اثمرت شعب(ن) مجنّد ومغوار
الذبح ماهزّ العقول الرزينه ** كنّ العقل مخلوق من جدّ وإصرار
عمّار عُـذّب باليدين اللعينه ** واليوم وسْط الشام يا كمّ عمار !!
سميّة ماتت والنتيجة ثمينة ** وابو جهل هذا الزمن صار بشار
بشّار يزرع سم بآخر سنينه ** ويسقيه بالأنجاس ثم يقطف أعمار
اسأل عن الحولة وعن ساكنينه ** يا قاتل الأطفال طاغي وغدّار
شبّيحته مثل الكلاب الرهينه ** فاجر ويامر له طغات(ن) وفجّار
عساه يسقط في غياهب كمينه ** ويذوق زقوم التعاسة والامرار
ويشوف كل اللي حصل في بنينه ** والوقت يالاهي ترى الوقت دوار
ردّوا حدود الشام لأيدي أمينه ** املوا فضاكم بالدعاء وقت الأسحار
كيف الأسد ربّان هذي السفينة! ** وحنا بزمن فيه الأسد أصبح حمار !!

وسلامتكم

كلمات الشاعر
صالح بن عبدالله المرزوق
للتواصل معي عبر الإيميل
[email protected]
وللتواصل عبر التويتر
sloo7kaa@


تعليقات 5

  1. **** صح لسانك وبيض اللة وجهك***** انا اشهد ان هذه الزمان الاسد به حمار اللهم انصر اخواننا في سوريا وانصر المسلمين في كل مكان وارن ببشار ومن عاونه عجايب قدراتك *****اللهـــــــــــم امـيـــــــــــن*****

  2. صح الله لسانك. كلمات رائعه جدا جدا جداومعبره وما بيدينا الا نرفع يدينا للسما وندعي لهم. جزاك الله خير هذا هو الجهاد بالقلم

  3. سَلمت يدآك .. كلمااتك أثّرت بي جداً .. نصصر الله الشعب السوري على الطآغية .. واذآقه مرّآرة ظلمة اضعآفً مضآعفة !

  4. أشكركم على مروركم وصحت أبدانكم جميع اسأل الله أن ينصر أهلنا وإخواننا في سوريا ويهلك الطاغية ومن عاونه

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

دموع الشام – قصيدة إلى سوريا الحبيبة

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول