خواطر ومقترحات رمضانية


أخي الكريم يامن فتحت الموضوع لا تكتب شكرا لي ثم تذهب . أرجوك ثم أرجوك ثم أرجوك  . أن تمنحني وتمنح نفسك دقيقتين أو ثلاثة و تقرأ الموضوع كاملا . فهذا أعظم شكر لي . لانني كتبته بيدي ولم أنسخه وفيه كلام مفيد إن شاءلله  . والآن تفضل الله محييك .

 خوطرومقترحات رمضانية للشباب

الحمد الله وكفى والصلاة والسلام على النبى المصطفى سيدنا محمد وعلى آله وصحبه ومن اهتدى وبعد .

أخواني أعضاء قروب أبو نواف الأعزاء السلام  عليكم ورحمة الله وبركاته وأبارك لكم شهر رمضان وأسأل الله تعالى أن يعتقني فيه وإياكم من النيران .وأن يوفقنا لصيامه وقيامه . والعمل بطاعته . وبعد .

فبمناسبة دخول هذا الشهرالمبارك . ولما لهذا الشهر من بركة وورحانية يجدها كل انسان مسلم في نفسه ، فيقبل على طاعة الله ، ويتلو كتابه ، ويبتعد عن الكثير من أخطائه وتصرفاته السابقة . فإني أقدم لكم هذه الخواطر  وهذه الإقترحات لعل الله عز وجل أن ينفعني وإياكم بها .

أولا :  أخواني وأحبابي أول شيئ تفعلونه هو أن تحمدو الله عز وجل وتشكروه حق الشكر وتدينوا له بالعرفان . لأنه أحياكم  وأبلغكم شهر رمضان وهي فرصة عظيمة . حرم منها الكثير من أخوانناوأصدقائنا وجيراننا . وتذكروا كم من الأحباب والأصدقاء والأهل افتقدتم . وقد أصبحوا في قبورهم . ممنوعين من العمل ولا سبيل لهم  لزيادة أعمالهم الصالحة . وهم يعيشون في ندم كبير حتى وإن كانوا صالحين لأنهم لم يستزيدوا لهذا اليوم العظيم . (يوم لا ينفع مال ولا بنون إلا من أتى الله بقلب سليم )

ثانيا : وبناءا على ماسبق فليغتنم كل منا هذه الفرصة . وليراجع حساباته ، وليتق الله عز وجل  في أيامه وأعماله . ولينظر كيف هي علاقته مع ربه أولا . وكلنا مقصرون في هذه العلاقة . ولينظر إلى صلاته وعمله . ثم لينظر إلى ذنوبه وخطاياه . وماذا أعددنا ليوم الحساب . وقد أفنيناأعمارنا في اللهو والباطل .

ثم لينظر إلى علاقته مع أهله كالوالدين والزوجة والأولاد وأخوته . وليصحح هذه العلاقة . كثير منا . لديه مشاكل وخصومات . وهجران وقطيعة رحم . فعليه أن يستغل هذا الشهر لتصحيح كل هذه الأخطاء . ولنعلم أن الوقت يمضي وليس في صالحنا إضاعته بالخصومة والعقوق لأهلناووالدينا . وزوجاتنا  وأصدقائنا . وليكن لك أخي الحبيب نصيب من طاعة الله في صلة الرحم وقراءة القرأن ، والصلاة جماعة مع المسلمين .وقيام الليل  . والتوبة النصوح من الذنوب والخطأيا .

ثالثا : كلنا نتقاضى ولله  الحمد رواتب بالآلاف من الريالات . ولو سألت أي واحد منكم . متى وكيف تنفقها لما احتاج إلى عناء للأجابة . فكلها تذهب في سبيل معيشتنا ولهونا . ولا شك أن النفقة على الأهل والأولاد أمر حسن وفيه أجر ان شاء الله .

ولكن أهم من ذلك أو يوازيه أن يكون للإنسان نصيب من ماله يدخره ليوم موته حتى يجده هناك في آخرته .

والصدقة باب عظيم من أبواب الخير يغفل عنه كثير من الناس . والصدقة تطفئ غضب الرب . وتقي مصارع السوء . ويكفي أنها تكبر وتنمو مهما كانت صغيرة . يقول عليه الصلاة والسلام . ( من تصدق بعدل تمرة من كسب طيب  ، ولا يقبل الله إلا طيبا . فإن الله يربيها كما يربي أحدكم فلوة . حتى تكون مثل الجبل .) .. الله أكبر . أنظروا لهذا الفضل العظيم .

وهذه الصدقة أكثر من ينتفع فيها هو أنت أخي الكريم . ستكون لك نورا وضياءا في ظلمة القبر وفي يوم المحشر وعند الورود على الصراط  المعلق فوق جهنم .

لا تحقر أخي الصدقة بالريال والريالين والعشرة . فإنها خير عظيم . يقول عليه الصلاة والسلام . (لا تحقرن من المعروف شيئا ولو أن تلقى أخاك بوجه طلق .) رواه مسلم .

وأفضل من ذلك أن أن تقتطع مبلغا صغيرا ــ مائة أو خمسون ريالا ــ بشكل شهري  لجمعية خيرية أو لجمعية تحفيظ القرآن ، أو للمسلمين الفقراء في أنحاء العالم . أو في وقف خيري . أو من أجل كفالة يتيم . أو غيرها من المشاريع الإسلامية الكثيرة والتي هي بحاجة لدعمك وسخاءك . وأنت والله أشد حاجة لها ـ في آخرتك ــ وسوف تجد ذلك كله أمامك . واعلم أن مالك يذهب عبثا في كثير من الأحيان . وعندما تموت . لا تستفيد من هذا الراتب أو الرصيد . وسوف يتقاسمه ورثتك من بعدك . ويصرفونه في كل شي حتى الحرام ربما . فلا تبخل على نفسك . وكما تدخر في الدنيا في حساب بنكي . فلا تنسى أن تدخر لنفسك في حساب أخروي . وتذكر أن قليل دائم خير من كثير منقطع .

رابعا : بئس العباد عباد رمضان فلا تكن منهم . وهم الذين لا يعرفون الله إلا في رمضان . فإذا انقضى رمضان رجعوا إلي ماكانواعليه  من التفريط والعصيان . وسوء الخلق . فليكن هذا الشهر . هو البداية الحقيقية لك أخي الكريم . وعاهد نفسك على المضي قدما . وإلا فكل مافعلته سيحبط ويذهب قيامك وصلاتك أدراج الرياح .

وأسوأ من ذلك الذي لا يتغير في رمضان ويستغل الشهر في السهر والعبث والنوم عن الصلوات وإضاعة الوقت في الشيش والسهرات ومشاهدة البرامج والأغاني الهابطة . والنوم عن الصلوات . وترك قراءة القرأن . فهؤلاء من أكبر الخاسرين والعياذ بالله . لأن شهر رمضان هو شهر العتق من النيران وهو شهر الرحمة وشهر تصفيد الشياطين . فإذا لم يستغله الأنسان فماذا يفعل بعد ذلك .

خامسا : ليكن شهر رمضان فرصتك للقيام بتحقيق بعض اهدافك ، أو تطوير نفسك ، أو مراجعة حياتك السابقة . وهذه بعض الأمثلة .

1-   رمضان فرصة لتخفيك وزنك .

2-   رمضان فرصة للإقلاع عن التدخين والشيشة . أو المخدرات عافانا الله منها .

3- رمضان فرصة لزيارة مكة والمدينة . وكثير من الشباب زاروا معظم بلاد العالم كالشام وتركيا ودبي وماليزيا وأندونيسياوتايلند وسويسرا والمغرب  والبحرين. ولكنهم لم يزورا بيت الله . ولم ينعموا بتلك اللحظات الساحرة .وهي نعمة أفتقدوها والله . وكثير من المسلمين في العالم يتمنى أن يزور بيت الله ولا يستطيع لفقره ولبعده . وشبابنا لم يقدروا نعمة وجود الحرمين قريبا منهم .  جرب أخي ولن تندم . زر بيت الله قبل أن تزار في قبرك . وأدي فريضة حجك إن كنت مستطيعا [وكلنا مستطيعون ] فهو ركن من أركان الإسلام . لا يتم إسلامك إلا به .

4- أنصح الجميع بسماع الأشرطة والمحاضرات الدينية . وقراءة بعض الكتيبات . واستماع دروس المساجد . كما أنصحهم بمشاهدة بعض البرامج الدينية الرائعة . كبرنامج حجر الزاوية للشيخ سلمان العودة . وبرنامج محمد العوضي . أو برامج الشيخ عايض القرني وغيرها الكثير والهدف من ذلك الإستفادة ولعل الله أن يسمعك كلمة أو فائدة فتكون طريقك للتوبة النصوح  .

وأخيرا . أسأل الله تعالى أن يكون كلامي هذا حجة لي لا علي . وأن ينفعنا بما قلنا . وأن يثبتنا  على الخير والهدى . وأن ينصر الإسلام والمسلمين . ويذل الشرك والمشركين .وأن يوحد صفنا ,. ويهدي ضالنا .ويشفي مرضانا . أنه ولي ذلك والقادر عليه . والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

مع تحيات المهلب الرويلي .


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

خواطر ومقترحات رمضانية

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول