~ خطوط سريعه 3 ~


من القلب للقلب

دخل للبيت و هو كاره عمره ايده اليمين تبطل زرار دشداشته العلوي و الثانيه تشيل غتره
و صوته الجهوري ارتفع وهو يقول : ياهيه ( كنايه عن يا اهل البيت )
ياله صوت امه الرزين : هلا يما حياك ماكو احد
دخل الصاله وهو يقول : السلام عليكم والرحمه هلا فيج يمه
ردت امه عليه : وعليكم السلام والرحمه
جندس يحب راس امه و قعد يمها على القنفه وهويقول : شخباركم ؟
بخير يامال الخير شلونك و شلون الشغل ؟
الحمد لله
شفيك يمه جنك متضايق
سليمان وهو يبطل عيونه : سلامتج بس الجو موت حر الواحد يسيح بسيارته
وي يمه عسى الله بس يجيرنا من نار جهنم اذا هذي حرارة الدنيا شلون الآخره
صح كلامج عسى الله جيرنا منها وين سميي شفت خالد طالع من فريجن
ما ادري والله عنه توه مجابل هاللعبه الي بيده ما ادري وين راح يمكن دارك لانه كان
يسأل عنك
اي بروح اشوفه
يلا على ما ازهب الغدا جود انت بدلت و خلصت
ان شاء الله

قام من مكانه واتجه صوب غرفته الي كانت بالطابق الارضي فتح الباب والدنيا صخه وماكو
اثر حق ولد اخته جدم وهو يدوره متوقع انه منخش بخرعه مثل كل مره بس هالمره سمع صوت
جدم اكثر و لف ورا السرير ولا الاخ منبطح على بطنه على الارض و رافع ريوله و مندمج
بمجله جدامه قرب اكثر و لاحظ انه يتهجى الكلام المكتوب ابتسم وتحرك بدون صوت مد ايده
بدون لا يحس فيه مسكه من بطنه وارفعه وطيره بالهوا وهو يقوله : جكيتك شتسوي ؟؟

تعابير ويه سليمان توحي ببراءة طفولته وبعفويه قال حق خاله وهو يأشر على المجله الي
مازالت بيده وبالضبط على الصوره الموجوده : اشوى خالي ابوي ما يشرب زقاير و حتى انت
ما تحبها صح ؟ شوف هذا مسكين يخرع شكله بيموت لانه يشرب زقاير

تعابير سليمان تجمدت وهو يشوف ولد اخته شلون يتكلم وهو واثق من صحة كلامه ثقه عميا
وبدون شعور رد عليه وقال : صحين حبيبي

حول نظرته للصوره الي يأشر عليها ولد اخته كانت صوره حق ريال يلد على عظام قاعد على
كرسي وموصل باجهزه و وايرات يعني شكله كان صج واحد مريض و يعاني وايد مو شويه و على
جانب الصوره كان مكتوب كلام موضح من خلاله ان هذي نتيجة المدخن ..

{ سليمان سحيك زقاير – كنايه عن كثرة التدخين – وعلى كثر ما كلموه عنها بس محد قدر ينصحه و يوصل كلامه له بالطريقه الي وصلها له ولد اخته كلهم يوم يكلمونه بصيغة امر مو بصيغة نصح ..

من بعد الي صار حلف إنه يتركها وحس شكثر حب الناس له اهو الي دفعهم حق كلامهم معاه بس محد قدر يوصل الرساله غير سليمان الصغير }

عن أبي تميم بن أوس رضي الله عنه ، أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ( الدين النصيحة ، قلنا : لمن يا رسول الله ؟ قال : لله ، ولكتابه ، ولرسوله ، ولأئمة المسلمين وعامتهم ) رواه البخاري و مسلم .


فيلم رعب

واقف عند باب الصف وهو يصرخ علي ربعه : اف خلصوني ساعه على مااطلعون كتبكم انتو اصلا
مو كف احد ينطركم
ما امداه يلف عنهم الا و بدر ساحبه من جم قميصه : عن الطياره الزايده كانا خلصن
نفض ايد رفيجه من على جتفه و مشى وهو مجابلهم يعني بالعكس وهو يقول : بخلص اليوم على
خير مالي مزاج اعكره على شخله ( يعني الزف و الهواش ) محترمه
وعدل عمره وطار يسابقهم على الدور الاول صوب غرفة العروض طبعا من شافوه وهم وراه ركض
جد مالهم خلق ينزفون من احد بسبب تأخيرهم وقاموا يتخطون الدري ثنتين ثلاث من العيله
الي فيهم وصلوا عند باب غرفة العروض وهم يناهتون من التعب صلب عمره سعد وهو يقول :
احم سمو بالرحمن
جاسم بتمسخر : ليش داخلين حرب ؟
بدر لف عليه وقال : جب و كمل كلامه موجه لسعد : خلصنا طق الباب و دش
طق الباب بذرابه ما تدل دربه بس لزوم الادب وفتح الباب ودخل وهو يقول للأستاذ الي كان
مجابله : سوري استاذ

انطق على الخفيف على جتفه ويوم لف عطاه بدر نظره خلته ويرجع صوب الاستاذ و يقول : احم
آسفين استاذ على التاخير

الاستاذ الي كان توه يسال عنهم : معليش دنا تعودت عليكم دنتوا بتتأخروا كل مره بتكون
حصة العلوم الاخيره
جاسم : استاذ كن
قاطعه الاستاذ : عارف يبني عارف كنتوا فين خشوا عدوا مكانكو

كملوا طريجهم صوب الكراسي الفاضيه و من قعدوا و حطوا كتبهم قرب عيسى الي كان قاعد وراهم
صوبهم وهو يقول بصوت واطي : شباب ثامن ( يعني ثاني اعدادي ) يقولون فيلم رعب على اصوله
يعني الخيخه ( الخوافين ) يفضل انهم يطلعون
رد سعد بصوت واطي : محد خيخه غيرك
انتبهوا جدام و شغل الاستاذ السيدي الي بيعرضه على الداتا شو طبعا شاشة العرض كانت
كبيره و تبرد القلب فالكل مشدود بالي بشوفونه و كل الي عرفوا عنه انه فيلم رعب ..

البدايه خلتهم مختلفين بردود افعالهم ناس مشمئزه و ناس عادي و ناس لايعه جبدها بس يوم
بدت المقابلات و شافوا حال الشباب الماساوي و الي اييب الهم و الغم ويعل النفس عل واحد
من الطلبه ما تحمل طلع من غرفة العروض للحمام كلش ما استحمل الي شافه ..

عند بوابة المدرسه والنقاش داير على الفيلم

بندر : تحمد ربك على العافيه وعسى الله يثبتنا على دينه و طاعته
سالم : ونعم بالله والحمدلله الي عافنا مما ابلاهم به وما يضيع بحياته الا الي ضيع
دينه
سعد : والله يرحمهم برحمته انت شفت الي رفع بلوزته شلون ملفوف بنايلون و الدم يبين
من كثر ما جسمه متآكل والي ايده تخرع شكله
بدر : سبحان الله كل تحريم و له حكمه عند رب العالمين
دش عرض عليهم عزيز رفيجهم اليوم غايب و ياي ياخذ اخوه : قوه شباب
الشباب : هلا عزوز الله يقويك عسى ماشر
عزيز : سلامتكم عندي موعد اليوم عسى بس ماطافتني مغامراتكم
سعد بابتسامه : ابد بس طافك فيلم الرعب
عزيز بلهجة واحد مصدق : احلف وين شفتوه يالخونه
سعد : قول حق الاستاذ يوريك ما اعتقد بيرفض
عزيز : انزين شسمه ؟

سعد بملامح جامده و صوت يلائم الي بقوله : ضحايا الايدز

{ لكم انكم تتخيلون ملامح عزيز يوم سمع الاسم الي بروحه يخرع وهالمره معاه ضحايا غير
جذي نبرة سعد و ملامحه ..

الشريط عرضه استاذ اخوي عليهم بالمدرسه و ذكر لي بعض الاشياء الي ذكرتها و شافها بالشريط
غير ان في واحد وهم يسوون المقابله معاه مات جدامهم طبعا كانوا ضحايا الايدز بسبب المخدرات و الحرام 

نديمـ الروحـ     
 كان ماضي وانتهى .. 


تعليقات 5

  1. اللهم عافنا من الذي ابتيلتهم وجميع أبناء المسلمين آمين يارب العالمين ، يامقلب القلوب ثبت قلوبنا على دينك .

  2. هلا بك اخوي وردة شقى جزاك الله خير على هالموضوع المهم التدخين ….. بداية الانحراف الايدز ….. نهايته نسأل الله السلامة لنا و لاخواننا المسلمين بصراحة لهجتكم يالكوايتة حلوة خاصة جذي ………….. عندنا ننطقها تسذا جزاك الله خير و رحم الله والدينا و والديك

  3. مشكور أخويهـ على هاي القصص الموعضة واتمنى ان اخوانا واخواتنا يتعضون ومشكور مرة ثانية

  4. ما شاءالله عليك اسلوبك القصصي مرة حلو خصوصاً القصة الاولى كيف انك وصلت المعلومة بشكل مشوق وعجبني تعليق ابو حمد بقولته التدخين ….. بداية الانحراف الايدز ….. نهايته فانطبق عليه القول:خير الكلام ماقل ودل الله يعطيك العافية على هالقصص وبانتظار جديدك تحياتي

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

~ خطوط سريعه 3 ~

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول