خاطرهـ + تصميم – وطعنت تلكـ الـ .. وردهـ ..


السلام عليكم ورحمة الله
مرحبا
 كيفكم 😉 عساكم منيحين؟ وكل عام وانتوا بخير مقدماً
هذي اول مره اعرض فيها خاطره لي بالقروب وان شاء الله تعجبكم وكمان تصميم عالسريع عشان تحسون بالخاطره معه هههه

خاطرهـ

[وردهـ]
والإبتسامة تعانق شفتيها .. حملت بين بيديها .. تلك الـ [وردهـ]
وقفت تنتظره كعادتها ..بكل اناقتها .. بابتهاجها وضحكتها
لم يكن يشغل بالها الا .. كيف ستعطيه هذه الـ [وردهـ]
تنظر للأفق البعيد .. لتلمح نور طيفه الأخّـآذ
ها قد أتى وانطفأ نور العالم في عينيها ..
ولم يعد لضياء الكون معنى آخر غير[هـ]

[ابتسامـهـ]
رمقته بابتسامه ..
ابتسامةٍ جذ ّابه .. ساحرة ٍ للألباب أخـّآذهـ ..
انتظرت لترى منهـ اجابه .. تعبيسة ً أو حتى ملامهـ
لكن لاشيء يُرى أو يسمع ..

[سكـون]
لحظة صمت ٍ مرّت ,, شتتها ,, بعثرتها ,, ومع الرياح ابعدتها ..
نظرت اليه بنظرة ٍ بريئه .. مفعمة ٍ بالحياة [ مـٌنيرهـ ] ..
لاجدوى ولا وسيله .. فـ،،ـيـاترى ماهي الحيله..؟!

[مـُـزّ ِقــَـت الوردهـ]
في لحظهـ .. في ثانية ٍ في وهله .. دون أن يعلمها
غرس سكينه في قلبها .. قاطعاً معه كل شرايينها واوردتها
مزق في طريقه وردتها .. تلك التي بكل دفء ٍ احتضنتها وربتها
سقطت الوردة ُ من بين كفيها .. لتحط بين قدميها
هل ياترى ستعود بين ذراعيها ؟!

[بقعة ٌ حمراء]
مدّت يدها الى جسدها لترى ماهذا ..!
ماتلك البقعة الحمراء التي تغطي ثيابها ..؟
ايا ترى هذه بقعة ٌ من الدماء .. قالت وكلها رجاء .. أن تكون ..مخطئهـ

[يده التي قطـّـعت أشلائي ]
لازالت غير مصدقه .. مفجوعة ٍ ..مرتبكهـ
سكينه في أشلائها .. يديه فوق دمائها ..
ظلام يسود وجهه اللطيف .. يلفه سكونٌ مخيف
ترك سكينه في وسط أشلائها وقطع بيديه بقية َ ماتبقـّـى من لحمها ودمائها

[رحيلٌ كالثلج والحديد]
مسح بقايا دمائها المتلطخة بيديه في ثيابها ورحل .. !
رحيله كان كبرود الجليد .. بل كقساوة الحديد ..
كحدة ِ سكينه في قلبها..وألم طعناته في جوفها..
كلها كانت كـ,,لامبالاته ..!

[أوراق تبعثرت]
مع آخر لمحة ٍ من طيفه ..
تناثرت في الجو صفحات ذكرياتها .. وارتطمت بوجهها وعلى وجناتها
لتحرق بقايا ماتبقى من قلبها .. لتغرس الشوكات في جسدها
تمنت أنها في يوم ليست بيديها قد خطتها .. ولا بروحها قد افتدتها
كيف لا وهي الآن تعتصر روحها وتغرقها ..!

[على أمل أن يعودوا]
بقيت وحيده.. في تلك المنطقة المهجورة البعيدهـ
تنهمر دموعها فـ[تحرقـُها] .. تصرخ أحشائها فـ[تقطــّـعها ]
تريد ان تحس بالأمان .. بشعورها بالإطمئنان
بأن شيئاً لم يكن ..
بأنها تعيش حلماً من أحلامها .. حيث تقتل على أيدي أحبابها
هل ياترى هذه من أضغاثها .. ومن خَلـَــجات ترّهاتها
سيعود بعد قليل ٍ ليوقظها .. ليحملها من منامها..ليضمها
ويرد لها ابتسامتها ووردتها..
لكن .. طال الإنتظار وما كانت تريد لم يكن ..!

[عندما ينوح السُكــون]
مرت الساعات والساعات .. وزادت الثواني والدقات
دمائها غطت الأرض وبللتها .. وحتى الأزهار أتلفتها
نظرت ببؤس لتلك الـ[وردهـ ] ..
سألتها بدموعها .. هل ياترى سوف يعود..؟
ليحملك ِويفرح بك ِ.. ليعتني بكِ ويسقيك ِ
عندما علمت انها لن تجيبها ..وان الكون باسره لن يعيده لها
صرخت من اعماق أحشائها ..
لتقول ..هل ياترى هذه النهايه ..؟!

[نهاية ٍ دموية ٍ ..أم ..ورديهـ]
بصعوبة ٍ التقطتها ..وحملت بقاياها وعانقتها
وغسلت بدموعها الدماء التي لطختها
وبكل حنية ٍ خاطبتها
منذ الأزل كنت أنا وأنتي .. وسنظل أنا وأنتي
عشنا لوحدنا .. وضحكنا لوحدنا
هكذا كنا وهكذا سنكون
تحت كل الرعد والبرق والغيوم
ورغم كل ماحصل .. لن ننسى يوماً أن هنالك [مطر]
سيغسل بهطوله كل ما [انجرح] و[انكسر]
ويمحو دمائنا ويزرع مكانها [روضات ٍ] و[شجر] ..!
ثم .. ابتسمت ابتسامتها الأبديه ..
ونامت بسلام ٍ بجانب تلك الوردةِ الأرجوانيه ..

[وردهـ]
على ذلك المشهد العظيم أغلقت ستائر تلك المسرحيه ..
مسرحية ٍ قاسية ٍ دمويه .. !
كانت بلا نهاية ٍ أزليه..
حضورها أوهام ٌ ورديه .. وطموحات ٌ غير منطقيه
نزوات ٌ وترّهات ٌ وهنيه .. دموع ٌ غير مرئيه
جروح ٌ وآهآت ٌ منسيه .. مشاعر ٌ غبية ٌ مرميه
كتــّابها أحاسيس عنفوانيه ..
كتبوها .. تحت شموع ٍ مطفيه ..
أبطالها أرواح ٌ ملائكيه .. تضلل طرقهم غيوم ٌ شيطانيه
كل ٌ ذهب لإلقاء[التحيهـ]..
وخلف تلك الستاره ..
لازالت تقبع تلك الـ[وردة]الأرجوانيه ..!


تعليقات 17

  1. والإبتسامة تعانق شفتيها .. حملت بين بيديها .. تلك الـ [وردهـ] وقفت تنتظره كعادتها ..بكل اناقتها .. بابتهاجها وضحكتها لم يكن يشغل بالها الا .. كيف ستعطيه هذه الـ [وردهـ] تنظر للأفق البعيد .. لتلمح نور طيفه الأخّـآذ ها قد أتى وانطفأ نور العالم في عينيها .. ولم يعد لضياء الكون معنى آخر غير[هـ]

  2. كلمات رائعه ياليت دائما نشوف خواطرك لانها رائعه بصراحه [سكـون] لحظة صمت ٍ مرّت ,, شتتها ,, بعثرتها ,, ومع الرياح ابعدتها .. نظرت اليه بنظرة ٍ بريئه .. مفعمة ٍ بالحياة [ مـٌنيرهـ ] .. لاجدوى ولا وسيله .. فـ،،ـيـاترى ماهي الحيله..؟!

  3. أبدعتِ بكتابتك عزيزتي .. حروغ انسابت كالماء العذب .. استمري بهذا الابداع غاليتي

  4. هلا والله little star يسلموو والله ويعطيك العافيه عالرد الحلو وان شاء الله باتواصل معاكم دايم بخواطري مع انها ماتطلع الا نادراً ههههه

  5. أبدعتِ بمـآ سطّر قلمـكْ ومآجآدت بهِ أنـآملك .. كلمـآتهآ رائعٍ ـهـ دآم بوحـك ؛ ودمتِ مبدعهـ لمْ أستطـع المروٍر من هُنِآ دون التعٍ ـليق على جمـآل خآطرتك 🙂

  6. مشاء الله أبدعتي في الخواطر لكن لي ملحوظة على التصميم لوتكون صورة البنت باهته يعني مو واضحة كأنها ظل أعتقد تكون أحلى وبكذاتسلمين من زيادة سيئاتك لما يطلع عليها الأولاد سلمت أناملك حبيبتي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

خاطرهـ + تصميم – وطعنت تلكـ الـ .. وردهـ ..

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول