حقائق علمية تم إثبات بطلانها


تلقينا العديد من المعلومات منذ صغرنا وتم وصفها بأنها حقيقة علمية، وعلى هذا الأساس بقيت راسخة في عقول الكثيرين. لكن العلم دائمًا في تقدم، والعلماء دائمًا ما يسعون لإيجاد المزيد من الحقائق العلمية والتي بدورها قد تقوم بنفي حقيقة سابقة، أو حتى يسعى البعض لإبطال البعض الآخر. هنا سعرض مجموعة من هذه الحقائق التي تم إثبات بطلانها.

مجموعة حقائق علمية لم تعد صحيحة

البرق لا يضرب في نفس المكان مرتين – هذه المعلومة كان يعتقد البعض بصحتها، ولكن الواقع بأن البرق يبحث عن أقرب نقطة له حتى يضربها، وبهذا قد تكون بناية عالية أو شجرة أو حتى جاذبة للصواعق، وقد يتم صعقها مرتين وأكثر.

حقائق علمية

هناك مناطق خاصة للتذوق في اللسان – هذه أيضًا حقيقة تم إثبات بطلانها، فاللسان يحتوي على آلاف المستشعرات في كل مناطقه لتذوق الطعام، وهذا ما تم شرحه وتفصيله في هذا الموضوع “اللسان ليس مسئولًا عن التذوق“.

حقائق علمية

هناك عروق زرقاء في جسم الإنسان – حقيقة أخرى في بنك الحقائق المغلوطة، قد يعلم الكثير منّا واقع هذه الشرايين والأوردة، لكن هناك البعض أيضًا مما يعتقد بوجود بعض العروق الزرقاء كما يظهر من خلال الجلد والرسومات التي اعتدنا مشاهدتها في كتبنا المدرسية. لكن الواقع بأن الدم حتى وإن كان خاليًا من الأكسيجين سيكون لونه أحمر داكن، والشرايين تظهر بلونها القريب من الأزرق المخضر من خلف الجلد بسبب ظاهرة انكسار الضوء.

حقائق علمية

زهور دوّار الشمس تتجه نحو قرص الشمس – بالنسبة لهذه الحقيقة فالكثير من الناس يعتقد بها، لكن في الواقع فإن هذه الزهور لا تعتمد على قرص الشمس لتحديد وجهتها.

حقائق علمية

الخفافيش عمياء – معظم أنواع الخفافيش تعتمد على ارتداد الصدى لتحديد مساراتها وفرائسها كذلك، لكن هذا لا يعني بأنها لا ترى، بل ترى وبوضوح، لكن دقة التحديد بالصدى أفضل من النظر بالنسبة للخفافيش.

اللون الأحمر يزعج الثيران – الثيران لا ترى اللون الأحمر أحمرًا، بل سيظهر قريبًا من اللون الرمادي. السبب الحقيقي الذي يزعج الثيران هو تحريك هذا المفرش تحت أنوف الثيران، وتوجيهه أماهم، ولهذا يلاحقوه.

حقائق علمية

انقرضت الديناصورات بسبب نيزك – هناك اعتقاد بأن الديناصورات كلها انقرضت بسبب نيزك، لكن الواقع بأن النيزك لم يتسبب بانقراض كل الديناصورات، وهناك حيوانات باقية تمتد سلالتها للديناصورات.

حقائق علمية

لترين من الماء يوميا – هذه المعلومة غير صحيحة تمامًا بالشكل العام، فكمية الماء التي يحتاجها الجسم تعتمد على الأنشطة التي يبذلها، ومن هذا المنطلق تختلف الكمية إذا ما كنت تركض أو جلست طوال اليوم أو كان جسمك بحاجة لهضم الطعام وغيرها من العوامل.
7

المصدر

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

حقائق علمية تم إثبات بطلانها

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!
ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول