حرام على الصغار وحلال للكبار ؟؟


عندما نجد إعلان عن منتج معين كحليب للأطفال او سياره او ادوات منزليه ..
نتقبلها وبصدر رحب لانها إعلانات تجاريه بحته وموجهه للمستهلك لغرض الشراء او الإطلاع ..
وخصوصا إذا كان فحوى الإعلان موجهه للطفل فقط ..
عندها سيكون المنتج قابل للبيع والشراء دون رقيب
خصوصا إذا كانت وزارة الصحه قد صرحت به
ولكن ان نجد إعلان ترويجي يوضح للـ( طفل ) ضرر منتج معين ..
ويكون هذا الإعلان ممول من نفس الشركه المنتجه وتبين له ان منتجها مضر به وهو مخصص للكبار فقط
( أي عندما تكبر – أقبل عليه ) فهذا مالايرضاه عقل ولادين .. خصوصا ان الإعلان في جرائدنا الرسميه السعوديه .
منكم من سيقول ان هذا الإعلان مضمونه ممتاز ورائع وهو يهدف لنشر الوعي للطفل ..
ومن يفهم بهذه الطريقه فهو قد رأى الصوره دون البرواز…
فبروازها هو مستقبل الطفل الذي سيرى الإعلان دون وعي ..
وسيقبل عليه دون هواده او تركيز وهو في سنه الصغير ..
لان كل شي ممنوع مرغوب … وخصوصا لدى الأطفال ( السذج )
اترككم مع الإعلان .. وستجدون اسم الشركه المعلنه في اسفله ( فيليب موريس )
اكبر شركة لتصنيع السجائر في العالم وقد نشر في جريدة الوطن السعودية

حرام


أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

حرام على الصغار وحلال للكبار ؟؟

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول