حتى الحيوانات تداعب أمهاتها! (6 صور)


إنه المشهد الذي يعرفه جميع الآباء، حين يبدأ الأطفال بمداعبتهم وهم نيام. والحقيقة أن ذلك لا ينطبق على الإنسان فقط، إنما يمتد إلى عالم الحيوانات . فالغوريلا ذو الأربعة أشهر قرر أن هذا الوقت هو وقت اللعب بينما تغط والدته “جوليا” في نوم عميق. فبدأ بمداعبتها، وإزعاجها بوضع كامل يديه على وجهها في محاولة منه لجلب انتباهها. والتقطت هذه اللقطات الجميلة في حديقة حيوانات “برونكس” في نيويورك.

الحيوانات تداعب أمهاتها 

وقد التقط هذه الصور المصور “آلان شابيرو” والذي يقول بأنه وصل إلى مكان وجود الغوريلا حيث خلدت الأم جوليا إلى النوم، لكن ابنها الصغير بدأت يداعب وجهها. فأراد الطفل اللعب، فاستيقظ، وبدأ باللعب والدوران، ثم قام بإمساك وجه أمه وإزعاجها. ويرى المصور بأن هذه المشاهد كانت من أجمل ما التقطته عدسته في تاريخ حياته المهنية، حيث يبدو الغوريلا الصغير، كالإنسان تمامًا.

حيوانات تداعب أمهاتها 

 وتبلغ فترة حمل الغوريلا حوالي ثمانية أشهر ونصف. وتزن المواليد 2 كيلوجرام تقريبًا. وتقوم الأمهات بحمل الأطفال في الأشهر الأربعة الأولى من حياتها. ويبدأ الأطفال بتناول الأطعمة الصلبة في الشهر السادس من عمرها، لكنها ستستمر بالرضاعة من أمهاتها حتى ثلاثة أو أربعة أعوام.

حيوانات تداعب أمهاتها 1

حيوانات تداعب أمهاتها 2

حيوانات تداعب أمهاتها 3

حيوانات تداعب أمهاتها 4 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

حتى الحيوانات تداعب أمهاتها! (6 صور)

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول