جيتس أغنى أثرياء العالم والوليد بن طلال الخامس


جيتس أغنى أثرياء العالم والوليد بن طلال الخامس

جيتس

أغنى عشرة أثرياء في العالم
بيل جيتس (أمريكا) – 46.5 مليار دولار
وارين بوفيه (أمريكا) – 44 مليار دولار
لاكشمي ميتال (الهند) – 25 مليار دولار
كارلوس سليم (المكسيك) – 23.9 مليار دولار
الأمير الوليد بن طلال آل سعود (السعودية) – 23.7 مليار دولار
إنجفار كامبراد (السويد) – 23 مليار دولار
بول ألان (أمريكا) – 21 مليار دولار
كارل ألبريخت (ألمانيا) – 18.5 مليار دولار
لورنس إليسون (أمريكا) – 18.4 مليار دولار
س. روبسون والتون (أمريكا) – 18.3 مليار دولار
المصدر: فوربس

أصدرت مجلة (فوربس) قائمتها السنوية عن أغنى أثرياء العالم، واحتفظ بيل جيتس مؤسس
شركة ميكروسوفت العملاقة لصناعة برمجيات الكومبيوتر بمكانه على رأس القائمة للسنة
الحادية عشرة على التوالي.
واحتل المرتبة الخامسة في القائمة الأمير الوليد بن طلال آل سعود، ابن شقيق العاهل
السعودي الملك فهد بن عبد العزيز، والمستثمر المعروف دوليا إذ تقدر ثروته بأكثر من
ثلاثة وعشرين مليار دولار.
وقالت المجلة إن ثروة الأمير الوليد بن طلال تزايدت نتيجة انتعاش سوق الأسهم
السعودي وشراء حصص في فندق سافوي في لندن وفندق مونت كارلو جراند. رقم قياسي
وقد بلغ عدد الأسماء المدرجة في القائمة حدا قياسيا بعد أن أصبحت تضم أسماء 691
شخصا يملكون ثروة تقدر بنحو 2.2 تريليون دولار.
ويتصدر قائمة المليارديرات بيل جيتس رئيس شركة مايكروسوفت، للعام الحادي عشر على
التوالي متقدما على وارين بوفيت.
في الوقت نفسه جاء الملياردير الهندي لاكشمي ميتال، وإنجفار كامبراد صاحب شركة
أيكيا – ضمن العشرة الأكثر ثراء.
وعلى الرغم من الصعود المتواصل للملياردير بيل جيتس إلا أنه يرى أن القيمة المالية
لشركته قد تناقصت قليلا فوصلت إلى 46.5 مليار دولار بعد أن كانت 46.6 مليارا.
ودخل قائمة العشرة الكبار في العالم أيضا الملياردير المكسيكي كارلوس سليم صاحب
شركة الاتصالات المكسيكية.
وقد ازدادت ثروة سليم من 13.9 مليار دولار إلى 23.9 مليار دولار.
وذكرت مجلة فوربس أن ميتال حقق أكبر زيادة في ثروته بمقدار 18.8 مليار دولار لتبلغ
25 مليار دولار. بلدان جديدة
وذكرت المجلة أيضا أن أكبر عدد من الأثرياء الجدد الذي انضموا إلى القائمة في العام
الجاري- جاءوا من الولايات المتحدة وبلغوا 69 اسما.

وجاءت روسيا في المرتبة التالية بتسعة أسماء، ثم بريطانيا بثمانية أسماء، ثم
ألمانيا بسبعة أسماء.
وفي حالة روسيا أصبح رومان أربراموفيتش أكثر الرجال ثراء في البلاد، بثروة تبلغ
13.3 مليار دولار، وهو يحتل رقم 21 في قائمة مجلة فوربس.
وتدهورت ثروة الملياردير الروسي المسجون ميخائيل خودروفسكي – صاحب شركة يوكوس
الروسية – في عام 2004، بعد أن قضى العام في السجن في انتظار محاكمته بتهمة
الاحتيال والتهرب من الضرائب.
وذكرت مجلة فوربس أن العام الحالي شهد وجود مليارديرات في القائمة من 47 دولة، مع
وجوه جديدة من بولندا وكازاخستان وأوكرانيا وأيسلنده.
أما بالنسبة للمدن فتحتل مدينة نيويورك المرتبة الأولى في قائمة المدن التي تضم
أكبر عدد من الأثرياء.
وتأتي بعد نيويورك، موسكو وسان فرنسيسكو (يوجد في كل منهما 20 شخصا) ثم لندن ولوس
أنجليس (18 شخصا).
وقالت المجلة إن 388 اسما في القائمة هم من "العصاميين" أي الذين بنوا أنفسهم
بأنفسهم.
وأضافت أن القائمة تتضمن 68 اسم امراة من المليارديرات، سبع منهن صنعن أنفسهن
بأنفسهن.

موضوع من
 

MOHAB ALAHMAD


أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جيتس أغنى أثرياء العالم والوليد بن طلال الخامس

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول