جولة داخل محكمة فكتورية هجرت منذ عقدين من الزمن (19 صورة)


محكمة فكتورية مهجورة

تظهر هذه الصور المخيفة الداخل من مبنى محكمة فكتورية سابقة والذي بقي بمنأى تقريباً منذ أن تم التخلي عنه قبل حوالي عقدين من الزمن.

محكمة مهجورة

عملت هذه المحكمة التي تسمى “محمكة التاج” المتواجدة في البلدة القديمة، شيفيلد لمدة 100 عام لكنها الأن تواجه خطر الهدم بعد أن بقيت مهجورة كما يظهر في الصور التي إلتقطها المصور “دان سيركا” والذي أظهر فيها كيف لا يزال كل شيء في مكانه، مثل الهواتف والوثائق القانونية رغم التخلي عنها.

محكمة مهجورة

حيث أوضح “دان” بأن هذا المشهد من النادر رؤيته بالإضافة إلى التجول بحرية في مكان من هذا القبيل والتفكير في جميع من كانوا هنا وكيف كان يتم الحكم عليهم.

محكمة فكتورية مهجورة

ورغم أنه لم يكن يوجد الكثير بالداخل إلا أن هناك بعض الكتب المرجعية القانونية ومفاتيح لأبواب الزنزانة .. بالتأكيد جميع المساجين تمنوا لو أنهم حصلوا عليها في ذلك الوقت!

محكمة مهجورة

ومن الجدير بالذكر أن هذا المبنى تم بنائه في عام 1808 وثم تحول إلى محكمة والتي تُركت بعد أن تم إفتتاح مبنى محكمة جديد في عام 1997، حيث دعا بعض النشطاء إلى إعادة إستخدام المحكمة لتحقيق أفضل إستفادة من التراث التاريخي.

محكمة مهجورة

محكمة مهجورة

محكمة مهجورة

محكمة مهجورة

محكمة مهجورة

محكمة مهجورة

محكمة مهجورة

محكمة مهجورة

محكمة فكتورية مهجورة

محكمة مهجورة

محكمة مهجورة

محكمة مهجورة

محكمة مهجورة

محكمة فكتورية مهجورة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جولة داخل محكمة فكتورية هجرت منذ عقدين من الزمن (19 صورة)

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول