جولة بين الصفحات


بسم الله الرحمن الرحيم

إلى أعضاء مجموعة أبو نواف البريدية
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بصراحة ردود البعض منكم ، زادت من همتي ، وأثلجت صدري ، فهي كمثل السمن على العسل ، والبعض منها كوضع الملح على الجرح .
في رسالتي الثانية أقدم لكم جولة بين صفحات بعض الكتب المختارة ، أتمنى أن تعجبكم والأهم من ذلك ، الحصول على الفائدة العلمية .


عن أبي هريرة قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " إذا كان يوم الجمعة وقفت الملائكة على باب المسجد يكتبون الأول فالأول ، ومثل المهجر كمثل الذي يهدي بدنه ثم كالذي يهدي بقرة ، ثم كبشًا ، ثم دجاجة ، ثم بيضة ، فإذا خرج الإمام طووا صحفهم ويستمعون الذكر " رواه البخاري ومسلم .

صورة الملائكة يقفون على أبواب المساجد وبأيديهم الصحف والأقلام يكتبون الذين يحضرون مبكرين الأول فالأول ولكل جزاؤه .

فالذي يأتي في الساعة الأولى يكون كمن أهدى بدنه .
ومن راح في الساعة الثانية يكون كمن قرّب بقرة.
ومن راح في الساعة الثالثة يكون كمن قرّب كبشًا أقرن .
ومن راح في الساعة الرابعة يكون كمن قرّب دجاجة .
ومن راح في الساعة الخامسة يكون كمن قرّب بيضة .
فإذا خرج الإمام طووا صحفهم وأقلامهم وحضروا يستمعون الذكر .
وفي الحديث تقدير للثواب بصورة مادية ، فالمبكِّر يكون مثل من قدِّم أكبر شيء ومايزال المتأخر ينقص أجره حتى يصل إلى البيضة .

نقلاً من كتاب التصوير الفني في الحديث النبوي .
البعض منكم طلب تخريج حديث قصة اللعنة ، هذا الحديث موجود في سنن أبو داود .


طرف النساء المتفطنات !!! .

حدثنا هشام عن عروة عن أبيه عن عائشة قالت : قلت : يارسول الله أرأيت لو نزلت واديا فيه شجر أكل منها ، ووجدت شجرا لم يؤكل منها ، في أيها كنت ترتع بعيرك قال : في التي لم يرتع منها " تعني أن الرسول لم يتزوج بكرا غيرها .
عرض على المتوكل جارية فقال لها : أبكرًا أنت أم أيش ؟ فقالت : أم أيش يا أمير المؤمنين فضحك وابتاعها . " كلمة أيش ليست من العامية كما يظن البعض "

نقلا من كتاب الأذكياء .


أبيات شعرية ..

قال علي بن أبي طالب :

إن أخاك الصدق من كان معك & ومن يضر نفسه لينفعك
ومن إذا ريب الزمان صدّعك & شتت فيك شمله ليجمعك

أقوال المتنبي :

الرأي قبل شجاعة الشجعان & هو أول وهي المحال الثاني
ومن نكد الدنيا على الحر أن يرى & عدوًا له ما من صداقته بدُ
ولم أرَ في عيوب الناس شيئًا & كنقص القادرين على التمام
إذا أنت أكرمت الكريم ملكته & وإن أنت أكرمت اللئيم تمرد
لا خيل عندك تهديها ولا مال & فليسعد النطق إن لم يسعد الحال

قال الشافعي :

سهرت أعين ونامت عيون & في أمور تكون أو لا تكون
إن ربًّا كفاك ما كان في الأمـ & ـس سيكفيك في غد ما يكون

نقلا من داووين الشعراء .


للذين لا يفرقون بين همزة القطع والوصل أثناء الكتابة :

يمكن تمييز همزة الوصل من همزة القطع بإدخال حرف ( الواو ) أو حرف (الفاء) في أول الكلمة ونطقها ، فإذا بقيت الهمزة لفظا كانت همزة قطع مثل :
أنا ـ وأنا ، فأن أثناء النطق تظهر الهمزة .
وإذا اختفت الهمزة لفظا فهي همزة وصل مثل :
اكتب ـ واكتب ، فاكتب أثناء النطق بها فإن الهمزة لا تنطق ، كأننا نحذف الهمزة .
الفائدة لا تغني عن معرفة مواضع كتابة همزة القطع و همزة الوصل .
نقلاً من كتاب المرشد في الإملاء والترقيم والتحرير العربي .


الذكر يطفأ الحريق ؟!!

عن عمرو بن شعيب عن أبيه عن جده رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم " إذا رأيتم الحريق فكبروا ، فإن التكبير يطفئه "
نقلًا من كتاب الوابل الصيب من الكلم الطيب .


والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أختكم : كراع النمل …


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جولة بين الصفحات

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول