جنوب أفريقيا تودع نيلسون مانديلا


الآلاف من الجماهير تجمعوا اليوم خارج منزل نيلسون مانديلا الذي جلب السلام والمساواة إلى جنوب أفريقيا بعد وفاته الليلة الماضية عن عمر ناهز 95 عاماً، حيث بدأت بلاده بفترة حداد لمدة ثلاث أيام في العاصمة بريتوريا.

وقد توفي مانديلا في منزله في جوهانسبرغ الساعة 8:50 أمس وتم نقل جثته إلى مستشفى عسكري في بريتوريا بعد معاناة من مرض في الرئة حيث كان يعاني في البداية من إلتهاب في الرئتين ولكن بعد ثلاثة أسابيع تحولت حالته إلى الحرجة.

مانديلا الذي سُجن لمدة 27 عاماً. وكان أول رئيس أسود لجنوب أفريقيا يصبح أول رئيس أسود البشرة لجنوب أفريقيا 1994-1999، شجاعته في مواجهة الإضطهاد جعلت منه رمزاً قوية للكفاح ضد الفصل العنصري ومصدر إلهام للملايين في بلاده وخارجها.

والأسبوع المقبل ستعقد جنازة رسمية في قرية الكاب الشرقية من كيتو ، حيث نشأ وترعرع مانديلا ومن المتوقع أن يحضره قادة الدول من بينهم باراك أوباما.

وقالت ملكة بريطانيا صباح اليوم أنها تشعر بحزن عميق لمعرفة بأن مانديلا قد توفي ، قائلة أن الرئيس السابق لجنوب أفريقيا عمل بلا كلل من أجل بلاده.

“مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة يقف دقيقة صمت على خبر وفاة مانديلا”


أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جنوب أفريقيا تودع نيلسون مانديلا

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول