تقنيات طبية حديثة ستنقذ حياتك يومًا ما!


تقنيات حديثة

توجد الكثير من التقنيات الحديثة التي تم اختراعها لتساعد في إنقاذ العالم. لكن ماذا عن تلك التقنيات التي تساعد في الحفاظ على حياتنا؟ فمن الروبوتات، إلى التكنولوجيا الحيوية، والمصممين، والمهندسين، ستساعد هذه التقنيات الناس على الحياة بشكل صحي أكثر، ولفترة أطول. وهذه تقنيات طبية حديثة ستساهم في إنقاذ الحياة يومًا ما.

  • مراقبة مستوى الجلوكوز في الدم لمرضى السكري بوشم من جسيمات متناهية الصغر

glucose-monitoring-tattoos

نعلم جميعًا بأن الوشم “تاتو” غير جائز شرعاً في شريعتنا الاسلامية وايضا ليس جيدًا للبشرة، لكن هذا بالتأكيد ليس الحال في اختراع معهد ماساشوستس للعلوم “MIT”. فعوضًا عن وخز الأصابع لقياس مستوى السكر، فيقوم الاختراع على وشم مرضى السكري بجسيمات متناهية الصغر من الحبر تبرز حين يكون مستوى الجلوكوز منخفضًا. كما أن هناك ساعة يد للإشارة إلى حالات الطوارئ.

  • مراقبة صحة الجسم بالعدسات

smart-contact-lens-

وهناك اختراع جيد لمرضى السكري، عدسة ذكية من اختراع جوجل، تم بناؤها مع جهاز استشعار دقيق لمراقبة مستوى الجلوكوز، ورقاقة لا سلكية صغيرة لمراقبة العلامات الحيوية للجسم كل ثانية. وسيساعد هذا الاختراع حين يكون متاحًا في المستقبل مرتديها على معرفة وقت ارتفاع مستويات الجلوكوز أو انخفاضه.

  • أعضاء ثلاثية الأبعاد

أعضاء ثلاثية الأبعاد

يقال بأن هناك 79 شخصًا يخضع لزراعة أعضاء يوميًا، وهناك بعض المرضى الذين يموتون لنقص المتبرعين بالأعضاء. فقامت شركة تقنية حيوية تسمى “Organovo” بالعمل على الحد من ذلك عبر طابعة ثلاثية الأبعاد والتي بإمكانها أن تنتج أعضاء بشرية. وفي تجربتها الأولى، تمكنت من إنتاج كبد بشري رفيع والذي كان مفيدًا في تجارب على الحيوان.

  • أول حالة طوارئ تؤديها طائرة إسعاف بدون طيار

تقنيات حديثة

فبالأخذ بعين الاعتبار الفترة الطويلة التي قد تستغرقها سيارات الإسعاف في الوصول إلى المرضى، ستساهم طائرة إسعاف بدون طيار على منع ذلك. فهي مزودة بجميع أغراض الإسعافات الأولية التي تستطيع أن تقوم باللازم وقت الطوارئ.

  • منظم ضربات القلب يُبقي القلب نابضًا للأبد

منظم ضربات القلوب

تسمى هذه التقنية “Next Gen” وضعتها جامعة إيلينوي، وهي قادرة على بث المحفزات الكهربائية إلى مناطق مختلفة من القلب؛ كي يستمر بالخفقان بمستوياته المطلوبة.

  • حقنة توقف النزيف بـ 15 ثانية

تقنيات طبية

تستطيع هذه الحقنة، وهي من ابتكار “X Stat”، على تقديم العلاج المباشر. يتم تعبئتها بالإسفنج سريع التوسع، لوقف النزيف خلال 15 ثانية من الحقن.

اقرأ أيضًا:

طائرة إسعاف بدون طيار لإنقاذ حياة المرضى

ابتكار أول أداة لوقف نزيف الجنود على أرض المعركة

طابعة ثلاثية الأبعاد تخدم الطب البشري

المصدر

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تقنيات طبية حديثة ستنقذ حياتك يومًا ما!

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول