تقرير : رحلة مصوري أملج الشتوية للاراضي التركية‎


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

  border=0

  الهدف من الرحلة : ثلاثة من مصوري الطبيعة في السعودية هدفهم تصوير الثلوج .

  أعضاء الرحلة :
المصور عادل العلاطي
المصور خالد حماد
المصور محمد سليمان الجهني
الأستاذ فايز التميمي موثق الرحلة .

  border=0

  فكرة الرحلة :
تصوير الثلج فتم ترشيح عدة دول ووقع الاختيار على تركي

  border=0

  وثم بحثنا عن أفضل منطقة يكثر بها الثلج والبحيرات فوقع اختيارنا على
مدينة بولو Bolu والتي تقع بين مدينة اسطنبول ومدينة أنقرة والتي تشتهر
بالبحيرات والثلوج في هذه الفترة وأفضل المناطق فيها
( غولجوك – أبانت – يلدوجور أو السبع البحيرات ). .
بحثنا عن أفضل خطوط للطيران وأقرب مطار لنا فوقع الاختيار على الخطوط التركية
ومطار المدينة النبوية فكان سعرها مناسبا بملغ 1400 ريال ذهابا وإيابا .
الوصول والمغادر كانت عن طريق مطار المدينة النبوية ومطار أتاتورك لقربه
من وسط مدينة اسطنبول .

  border=0

  مدة الرحلة خمسة أيام

  التنقل داخل تركيا :
كنا بين أمرين إما أننا نستأجر سيارة ويكون القارمن دليلنا أو أن نستأجر سيارة
بسائق خاص يتحدث اللغة العربية لصعوبة التواصل مع الشعب التركي لعدم إجادتهم
للغات الأخرى خاصة في المناطق الريفية التي هي مقصدنا , ففضلنا اختيار السائق
الخاص لضيق الوقت رغم فارق السعر الموجود .

  border=0

  فبحثنا عن مكتب مناسب يقدم هذه الخدمة وكانت ***** هي اختيارنا
وكان ولله الحمد الاختيار الأمثل .
فتم التنسيق معهم وإخبارهم بجميع رغباتنا والفنادق التي نريد النزول فيها والتي
وجدنا فارقا كبيرا بالسعر بين الشركة وبين موقع Booking .
كان اليوم للسيارة بـ ( 150 دولار ) والبترول علينا طبعا – للأسف تركيا أغلى
دولة في أوربا في ارتفاع الأسعار لمشتقات البترول – السيارة كانت جميلة وجديدة ولله الحمد – .

  border=0

  ***** رجل خلوق وثقة بإذن الله
أراحنا كثيرا في بعض الأمور

  *****

  السائق الخاص الأخ أبو إبراهيم علي صراحة قمة في الأخلاق والتدين
رجل لن نوفيه حقه في المدح وقد أراحنا كثيرا في الرحلة جزاه الله عنا خيرا وقد
أصبح لنا في هذه الرحلة عضوا خامسا لما رأيناه منه من الألفة والمحبة.

  border=0

  عند الوصول إلى المطار في الصباح الباكر أستقبلنا السائق الكريم أبو إبراهيم
وأخذنا جولة سياحية تاريخية لمسجد السلطان أحمد وأيا صوفيا

border=0

  border=0

  border=0

  وبعدها ذهبنا لتل العرايس وهي منطقة عالية جدا تطل على اسطنبول
من الجانب الآسيوي

  border=0

  توجهنا لمدينة بولو Bolu والمسافة قرابة الـ 300 كم وتوقفنا عند بحيرة سبانجه
وهي من اكبر بحيرات تركيا ثم عند الاقتراب من مدينة بولو بدأنا نشاهد الثلوج
حتى وصولنا لها عصرا .

  border=0

  مدينة بولو مدينة صغيرة هادئة جدا وجميلة

  border=0

  بها ثلاث فنادق ثلاث نجوم
أفضلها الذي سكنا به واسمه ريماي وهذا رابط الفندق :
هنا

  border=0

  وهو قريب من السوق الخاص بالمدينة .
عند الوصول توجهنا للفندق استقبالهم جدا راقي وجميل
وقمة في الأدب والأخلاق وحسن التعامل وفندق جدا جميل ونظيف ومريح .

  border=0

  الأماكن التي تم التصوير بها :
بحيرة غولجوك: تبعد عن بولو 16 كم بعد مدينة صغيرة تسمى كاراجاسو
بها عدة ينابيع حارة يسميها الأتراك تيرمال – البحيرة كانت متجمدة بالكامل أيضا وكانت درجة الحرارة خمسة تحت الصفر.

  border=0

  بحيرة أبانت: المشهورة تبعد عن بولو 32 كم وهي بحيرة مشهورة
يأتيها السياح من اسطنبول بشكل رحلات يومية تأتي في الصباح وتعود في المغرب و بها عدة فنادق خمس نجوم لكننا لم نحبذ السكن بها لانتهاء الحياة عند الظلام ودرجة الحرارة فيها كانت ثمانية تحت الصفر

  border=0

  ‎غادرنا الفندق بعد يومين لتغيير الوجهة حيث أننا أردنا في اليوم الثالث
التوجه لمنطقة ‎تسمى يلدوجور أو السبع بحيرات ولكنها كانت مغلقة بسبب كثافة الثلوج

  ‎ فكان الخيار الأقرب لمنطقة ثلجية أخرى هو جبل أولدغ الذي يقع بالقرب من مدينة بورصة

  border=0

  وهي مدينة كبيرة وجميلة تقع جنوب اسطنبول وتبعد عنها قرابة 180 كم
و بها سوق شعبي كبير وجميل

  border=0

  للعلم وجدنا من يأتي من اسطنبول في الصباح الباكر لزيارة هذا الجبل لكثافة
الثلوج ولمحبي التزلج والعودة عند الغروب

  ولطلوع الجبل بواسطة التلفريك
border=0

  border=0

وأيضا يوجد به عدة فنادق خمس نجوم ودرجة الحرارة خمسة عشر تحت الصفر

  ‎مما أعجبني :
‎- تركيا بلد جميل يحق لنا أن نفخر به كبلد إسلامي متحضر ومتطور .
‎- المساجد في تركيا شيء عجيب من ناحية النظافة والاهتمام بالنسبة للدولة والشعب فالمسجد مكان مقدس .
‎- الأكل في تركيا لذيذ جدا فلا تحمل هم وعناء الأكل هناك .
‎- تركيا بشكل عام بلد محافظ من ناحية الحجاب فهو الأغلب هناك وأيضا التوقيت الشتوي كان مناسبا .
‎- الأتراك بشكل عام طيبين جدا وودودين وذو أخلاق عالية حقيقة وهادئين جدا.
‎- لم نسمع صوت المنبه كثيرا هناك مع وجود مناطق مزدحمة !
‎- الريف التركي جميل وهادئ .
‎- لم نشعر كثيرا بالبرد بسب سكون الهواء في الثلج ووسائل التدفئة الموجودة في الفنادق والمطاعم .
‎- البلد نظيف جدا .
‎- المحطات جميعها منظمة وجميلة سواء قرى أو مدن .

  المواقع التي تم الاستفادة منها للتجهيز للرحلة :
*****
زاد المسافر
‏Booking

  واخيرا نتائج المصورين

  border=0

  border=0

  border=0

  border=0

  border=0

  border=0

  border=0

  border=0

  border=0

  border=0

  border=0

  border=0

  اخوانكم مجموعة مصوري املج

  عادل العلاطي
    Flickr
  ….
  خالد حماد العنزي
الموقع
Flickr
  …
  محمد سليمان الجهني
Flickr


تابعوا جديد شبكة أبونواف على فيس بوك وتويتر

   


Comments 3

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تقرير : رحلة مصوري أملج الشتوية للاراضي التركية‎

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!
ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول