تذكّر


أمسيكم بالخير جميعآ
قروبي العزيز أتمنى انكم بخير وبصحه
أعزائي
قبل ان يبحر احدناأو بعضنا بالمعاصي يراوده التفكير بتلك المعصيه
عن ما اذا
كنا سوف نحاسب عليها ؟
هل هي من صغائر الذنوب ام اكبرها؟

هل سوف يتكرر ارتكابنا لهذه المعصيه؟

هل ستكون المره الاخيره؟

هل

هل

هل

هل

عزيزي القارئ

قبل ان تعصي تذكر

ان الله يراك ويعلم ماتخفي وما تعلن

وتذكر

ان الملائكه تحصي عليك جميع اقوالك واعمالك وتكتب ذلك في صحيفتك

وتذكر

يوم تذوب الشمس من الرؤوس قدر ميل ويعرق الناس فيكون الناس على قدر اعمالهم فمنهم من يكون عرقه الى ركبتيه ومنهم من يكون الى حقويه ومنهم من يلجمه العرق الجااااااامآ

وتذكر

يوم يحشر الناس حفاة عراة غرلا

قال الرسول صلى الله عليه وسلم: يحشر الناس يوم القيامة حفاة عراة غرلا.. قالت عائشه: يارسول الله الرجال مع النساء!!جميعى ينظر بعضهم الى بعضا..قال صلى الله عليه وسلم

ياعائشه الامر اشد من ان ينظر بعضهم الى بعض

وتذكر

ملك الموت وهو يعالج خروج روحك ويجذبها جذبآ شديدا تتقطع له جميع اعضاؤك من شدة جذبته وتتمنى حينها انك تسبح تسبيحه واحده فلا تقدر تكبيره واحده فلا تقدر ركعه واحده فلا تقدر تهليله واحده فلا تقدر تصلي ركعتان خفيفتان فلا تقدر او تقرا ولو ايه فلا تقدر فقد الجم اللسان وشخصت العينان ويبست اليدان والرجلان من هول ماترا

وتذكر

القبر وعذابه وضيقه وظلمته وديدانه وهوامه فهو اما روضه من رياض الجنه او حفره من حفر النار….أعوذ بالله

وتذكر

وقوفك بين يدي الله تعالى يوم القيامه جبار السموات والارض ليس بينك وبينه حجاب او ترجمان فأحذر ان يشتد عليك الحساب……

فقد قال صلى الله عليه وسلم: من نوقش الحساب عُذب متفق عليه

وتذكر

شهادة اعضاءك عليك

فالعين تشهد

والاذن تشهد

واللسان يشهد

وكل مابك سيشهد

وتذكر

ان لذة المعصيه مهما بلغت فانها سريعة الزوال مع مايعقبها من حسرة والم وندامه وضيق العيش في الدنيا وتعرض لعذاب النار يوم القيامه

وتذكر

ان الذنوب تؤدي قلة التوفيق وحرمان العلم وحرمان الرزق وضيق الصدر وتعسر الامور ووهن البدن وقصر العمر و موت الفجأه وفساد العقل وذهاب الحياء والغيره والانفه والمروءه من القلب والمعاصي تزيل النعم وتحل النقم وتمحق بركة العلم والعمل وبركة الطاعه وتعرض العبد لانواع العقوبات في الدنيا والاخره وتخرج العبد من دائرة الاحسان وتمنعه من ثواب المحسنين

ومن اعظم عقوباتها انها تورث القطيعه بين العبد وربه واذا وقعت القطيعه على العبد انقطعت عنه اسباب الخير واتصلت به اسباب الشر

نسأل الله تبارك وتعالى ان يجعلنا من عباده المتقين الصالحين الذين لا خوف عليهم ولاهم يحزنون الذين امنوا وكانوا مسلمين
___________________

يارب تهديني قبل لحظة الفوت

وتغفر ذنوبي ياكريم العطايا
____________________

تحياتي
في الجو غيم


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول