بجورن لومبرغ يحدد أولويات العالم


حملة التعريف بمحادثات تيد


المحادثة من ترجمة : محمود أغيورلي
تدقيق الترجمة : أنور دفع الله
مدة المحادثة : 16min & 45sec
عنوان المحادثة :
بجورن لومبرغ يحدد أولويات العالم

 

يتحدث بجورن لومبرغ حامل الدكتوراة في العلوم السياسية في هذه المحادثة عن أولويات حل المشاكل في هذا العالم واسلوب اختيار المشكلة الامثل للبدء عليها ويستعرض طريقته بأسلوب مميز يمكن سحبها على الحياة حيث تعتمد طريقته في التقيم على مبدأ المنفعةالكلفة تبعاً للزمن .. ويبدأ محادثته بسرد المشاكل التي يعاني منها عالمنا .. مثل وجود 800 مليون جائع ومليار شخص يعيشون بدون مياه نظيفة وملياران بدون خدمات صرف صحي .. ناهيك عن وجود مليار شخص سيتأثر من تبعات التغير المناخي ويقول .. اننا لابد ومن الحتم ان نعالج كل تلك المشاكل .. ولكن ان نتوهم اننا نستطيع العمل عليها جميعاً في آن واحد .. لهو وهمٌ كبير
وينطلق الى عرض فكرته بطرح تساؤل واحد على الجمهور حيث يقول " انه لو كنا نملك 50 مليار دولار فعلى اي من المشكلات العشر التالية سوف نقوم بصرفها ( تغير المناخ ، الأمراض المعدية ، الصراعات ، التعليم الأزمات الإقتصادية , الفساد الحكومي والاقتصادي سوء التغذية والجوع ، هجرة السكان الصرف الصحي , نقص المياه , الإعانات المالية والحواجز التجارية ) "
وبعد أن خرج الجمهور بقوائمه عرض بجورن لومبرغ . قائمته التي تستند بالاساس على تحليل اقتصادي تم في مؤتمر كوبنهاجن حيث قال عن تلك القائمة .. " تخيل انك في مطعم ولديك قائمة طعام كبيرة ولكنكم لا تعلمون تكلفة أي من الوجبات الموجودة بها . حيث يمكنك ان تطلب البيتزا لانها موجودة في القائمة ولكنك لا تعرف تكلفتها فقد تكون دولارا واحد , وقد تكون 1,000 دولار . وإنها قد تكون من الحجم العائلي . او انها مجرد شريحة واحدة فقط , أليس كذلك ؟ جميعنا يريد معرفة هذه الاشياء نعم .. التكلفة والحجم .. وهذا ما كان يحاول مؤتمر كوبنهاجن ان يقوم به وهو تسعير هذه القضايا . وفي الاساس هذا كل ما حاول اجتماع كوبنهاجن القيام به . فقد قام باستقدام أهم 30 إقتصادي في العالم , 3 من كل مجال . فكان لدينا مثلا افضل 3 محليلن اقتصادين ليكتبوا عن التغير المناخي . وليحددوا مالذي يمكن القيام به ؟ وماهو تكلفة هذا العمل ؟ وماهي عوائده والفوائد التي ستؤل إليه ؟ وهكذا ايضا في مجال الامراض المعدية . ثلاثة من أهم الخبراء ليحددوا لنا , ما الذي يجب القيام به ؟ وما هي تكلفة هذا العمل ؟ وكيفية علاج المشكلة , وما هي فوائدة وعوائده ؟ وهكذا …
" ومن ثم علل بجورن لومبرغ لماذا تم اعتماد فريق اقتصاديين لتحديد الاولويات حيث قال عن ذلك

" إذا أردت أن تعرف شيئاً عن الملاريا , فتسأل خبيراً في الملاريا . واذا اردت ان تعرف شيئاُ عن المناخ , ستسأل خبيرا به . ولكن ان أردت ان تعلم أي من الأمرين عليك ان تعالج اولاً , فانه لا يمكنك أن تسأل أياً منهم , لأنه ليس عملهم . وهذا ما يقوم به الاقتصاديون . فهم يحددون الاولويات . فهم بصورة غير محببه للمعظم , ما الذي يجب الإهتمام به أولا , وما الذي يجب تأجيله للقيام به لاحقاً ؟ "وخرجت تلك القائمة بأربعة تصنيفات عن المشاكل العشر حيث صنفت مشكلة مرض نقص المناعة المكتسبة بالأولوية القصوى .. حيث وجد انه وبواسطة 27 مليار دولار يمكن الحد من 30 مليون اصابة .. ومن ثم كانت التغذية مندرجة تحت ذلك التصنيف حيث اقر المؤتمر انه وبوجد 12 مليار دولار يمكن حل مشكلة نقص التغذية في العالم .. واضيف الى ذلك تحرير التجارة التي ستنعكس نتائجها على الدول الفقيرة .. وكانت الاولوية الرابعة والاخيرة ضمن ذلك التصنيف هي حل مشكلة مرض الملاريا حيث قدر الفريق انه ب 13 مليار دولار يمكن الحصول على منافع مرتفعة جد وكان التصنيف الثاني تصنيف الاولويات الثانية يضم الابحاث الزراعية و تحسين الصرف الصحي وامداد المياه .. وجاء في تصنيف الاولويات المتوسطة معالجة مشاكل الولادة الغير صحية و عوز تعذية الامهات .. وجاء في ذيل الاولويات التغير المناخي ومشاكل الهجرة الغير شرعية حيث عدت تلك المشاريع انها من المشاريع التي تحتاج كلفة باهظة جداً وستعود بتبعات قليلة جداً .. ومعلقاً على هذه القائمة يقول بجورن لومبرغ " لنأخذ مشكلة الملاريا على سبيل المثال التي تحتل المركز الرابع التي تصيب ما يقارب 2 مليون شخص كل سنة . والتي قد تصل تكلفتها الى واحد بالمائة من الناتج المحلي كل عام من الدول المصابة بها . ولكن اذا قمنا باستثمار 13 مليار دولار في الاربع السنوات القادمة , فان معدل الإصابة بها سينخفض الى النصف . وسنقوم بإنقاذ نصف مليون شخص من الموت , والاهم من ذلك اننا سنتجنب ما يقارب مليار شخص من الاصابة بها سنويا . والذي سوف يزيد من قدراتهم على التعامل مع المشاكل الاخرى التي لابد من التعامل معها تحيط بهم . وطبعا , على المدى الطويل التعامل مع مشكلة الاحتباس الحراري ." ويضيف أيضاً " أما أفضل ثاني شيء يمكننا القيام به هو التركيز على سوء التغذية . ليس فقط سوء التغذية بصورة عامة , إنما أيضا بطريقة رخيصة للتعامل مع سوء التغذية , المسمي , بنقص الإحتياجات الأساسية في الغذاء . أساسا , إن نصف العالم تقريبا يعاني من نقص في الحديد , الزنك , اليود و فيتامين أ . واذا قمنا باستثمار 12 مليار دولار , فان هذا سيؤثر تاثيرا بالغا على المشكلة ويحلها . لذا فهذا هو ثان افضل شيء يمكن القيام به ." وقائمته تلك التي خرج بها الفريق الاقتصادي قد اعتراض عليها البعض كما يقول ولكنه يحاجج عن ذلك بقوله " ولكننا بالطبع لايمكن ان نتعامل مع جميع المشاكل . حيث ان عالمنا مليء بالمشاكل الكثيرة والذي اريده ان اؤكد عليه , انه في حال ركزنا على المشاكل , هي المشاكل التي تحتاج فعلا ان نركز عليها . والتي يمكن ان ننجز بها كثيرا جدا بدلا من تلك التي لايمكننا القيام بالكثير حيالها فإننا سنتفرد لحل المشاكل الكبيرة تلك بكل طاقاتنا وكل ثرواتنا وهذا سيعطي تباعات اكبر بكلفة اقل فيما يخص المشاكل الكبيرة تلك " ويختم بجورن لومبرغ محادثته بقوله

" وفي نهاية الامر يمكنك ان تختلف مع هذه الطريقة التي قمنا بها بتحديد هذه الاولويات , ولكننا لابد من أن نكون صادقين وبنزاهه عندما نقول , انه في حال قمت بشيء ما فانك ستهمل القيام بشيء اخر حتما . واذا غدونا نقلق بشدة على بعض الأمور , فسينتهي بنا الامر بان لا نقلق على شيء اخر غيره . لذا في الختام اتمنى ان يساعدنا هذا في تحديد اولوياتنا المثالية , وان يجعلنا نفكر كيف يمكننا افادة العالم بصورة مثلى من حولنا " وهكذا عرض بجورن لومبرغ قائمته المتعلقة بمشاكل العالم طارحاً تساؤلاً كبيراً علينا .. وهو أين هو الفريق العربي الذي يقيم المشاكل الحالية في الوطن العربي .. وماهي اولويات الحل لمشاكلنا .. ومن يضعها .. ومن يصنفها .. وهذا سؤالٌ يجب علينا ان نفكر به ملياً .. بالاضافة الى سؤالٍ آخر تطرحه هذه المحادثة بشدة على أنفسنا وهو .. ما هي أولوياتنا في هذه الحياة .. وهل تصنيفنا لها صحيح ؟ ويا ترى .. ما هي الكلفة التي سندفعها إن كنا نلاحقُ شيئاً يجب ان يكون في ذيل القائمة .. شيئاً منفعته صغيرة جداً تبعاً لكلفته .. شكراً بجورن لومبرغ لتحديد أولويات العالم .. و لدفعنا لإعادة تحديد أولوياتنا !

تقرير محمود أغيورلي
 


ما هو مؤتمر تيد ؟

مؤتمر تيد هو مؤتمر يُعنى بنشر الافكار التي تستحق التقدير والاهتمام والانتشار في جميع مجالات الحياة سواء كانت تقنية او طبية او علمية او فنية
وهو مؤتمر سنوي رئيسي ينعقد في كاليفورنيا سنويا ويضم تحت لواءه سلسلة مؤتمرات تجري حول أنحاء العالم لنفس الغاية والهدف ويعرض “تيد ” جميع فحوى هذه المؤتمرات مجانا على الانترنت ليتم ترجمتها لاحقاً إلى 78 لغة عالمية بواسطة فريق من المتطوعين يضم 3645 مترجماً ومُدققاً ولأن معظم مخدمات الانترنت في منطقتنا العربية مازلت “ تحبو ” فيما يُعنى في سرعة نقل البيانات أو في نشر الخدمات مما يجعل مشاهدة أفكار المؤتمر أمراً عصياً على نسبة كبيرة من العرب سأقوم بكتابة تقارير نصية عن تلك المحادثات التي قام بترجمتها
فريق ترجمة تيد إلى العربية لكي يتسنى للجميع الاطلاع والاستفادة منها آملاً أن يحقق هذا هدف تلك المحادثات في نشر الفكر والعلم والأمل في منطقتنا العربية
محمود أغيورلي


تابعوا جديد شبكة أبونواف على فيس بوك وتويتر

   


تعليقات 2

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

بجورن لومبرغ يحدد أولويات العالم

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول