المظبي والمندي والحنيذ وراء انتشار السرطان


دراسة حديثة تؤكد:
"المظبي" و"المندي" و"الحنيذ" وراء انتشار السرطان في المملكة!

الدمام – مشاري العفالق
أرجعت دراسة حديثة ارتفاع نسبة المصابين بمرض السرطان في المملكة إلى استهلاك اللحوم (المدخنة) وعلى رأسها المظبي و المندي و الحنيذ!
و اشارت الدراسة الى ان تفاعل الزيت المشبع مع الأدخنة المتصاعدة من الفحم المشتعل ينتج مادة "PAH" المسئولة عن أنواع من السرطانات بنسبة 100%. و عللت الدراسة التي أجرتها جامعة الملك سعود بالتعاون مع وزارة الصحة أن تكون المركبات المسببة للسرطان في اللحوم المشوية المشبعة بالأدخنة المحبوسة عموما حيث ذوبان الدهن من اللحم الحار و نزوله فوق جمر اللحم مما يؤدي الى تحلل الدهن حراريا فتتكون مواد مسرطنة تستقر على سطح اللحم مع ارتفاع الأدخنة. و اشارت الدراسة الى ان شوي اللحوم بطريقة المظبي فوق الأحجار يؤدي الى اذابة الدهون والتصاقها بالسطح الساخن مما يسرع من انتاج المادة المسرطنة. وأوصت الدراسة بالاقلال من تناول اللحوم المشوية والمدخنة واختيار اللحوم قليلة الدهن للشواء و تقليل سمك شرائح اللحم عند الشوي و طبخ اللحوم قليلا بالفرن قبل شوائها و ابعاد اللحوم عن مصدر الحرارة والتأكد من اكتمال احتراق الخشب و الفحم قبل استخدامه و تنظيف ادوات الشواء والاكثار من تناول فيتاميني A و C.
يذكر أن دراسات امريكية ويابانية توصلت الى نتائج مشابهة في السمك المشوي (المدخن) المشابه لشواء الأكلات الشعبية المحلية.

نقلا عن جريدة اليوم السعودية
صفحة "عالم اليوم" يوم الأثنين عدد 11126 1424-10-07هـ 2003-12-01م


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

المظبي والمندي والحنيذ وراء انتشار السرطان

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول