العملاق الأخضر … فكّر ملياً قبل أن تغضبه


The Hulk
(العملاق الأخضر)

فكّر ملياً قبل أن تغضبه
خطأ معملي يجعل من العالم الخلوق وحشاً مدمراً

العملاق

"Action"

بطولة
Eric Bana
Jennifer Connelly

إخراج
Ang Lee

عالم لامع يعمل في مجال التقنية الرائدة يتعرض لجرعة قاتلة من
أشعة غاما التي تندمج مع حمضه النووي (DNA) فتحيله إلى
مخلوق غاضب و خارق القوّة والهيجان يعرف باسم ( هالك) أو
العملاق الأخضر

العملاق
شكل جديد لعملاق جديد
===========================================


حبكة غير متقنة
استناداً على سلسلة من القصص الهزلية التي ابتدعها الكاتب
ستان لي والفنان جاك كيربي في عام 1962..

تدور القصة حول عالم يدعى بروس بانر (إيريك بانا)، الذي
يتعرض –نتيجة خطأ معملي- لجرعة من أشعة غاما تكفي في
العادة لقتل انسان. يعتقد بروس أنه أفلت بنفسه من الأذى –إلى حين
يجد نفسه في حالة اهتياج .. اهتياج جنوني، يحوّله إلى وحش أخضر
ضخم وغاضب يعرف باسم العملاق الأخضر

العملاق
بروس لحظة تعرضه للأشعة التي تحوله للعملاق الأخضر

وفي سبيل جعل نظرية غاما هذه التي قامت لأربعين عاماً أكثر
قبولاً بالنسبة لرواد الأفلام العلمية اليوم، يقرر كاتب النص
السينمائي جيمس شاموس وطاقمه دعم النص بأسباب علمية
مقنعة إلى حد ما.. تتبع القصة والد بروس ديفيد بانر (نك نولت)، الذي
–وكعالم مبتدئ- أجرى على نفسه تجارب وراثية محظورة، ما أدى
إلى تغيير حياة أبنه حتّى قبل خروجه من رحم أمه. بينما بدا تحديث
الفكرة العلمية وراء تحوّل بروس مقبولاً ومنطقياً
العملاق
نك نولت .. أدى دور والد بروس في الفيلم ببراعة تامة
=================================


أب ظريف وابن متزمت
ليس على المشاهد توقّع ظهور شخصيات مركّبة من "العملاق الأخضر" مع أن بانا

 (سقوط الصقر الأسودBlack Hawk Down )

 يعتبر اختيارا جيداً لدور عالم وبطل متردّد، فان شخصيته منشغلة للغاية بإدّعاء
أنها لا تواجه أية مشكلات ، تظهر شخصية بانا بصورة مقنعة عندما يكبح غضبه

العملاق
بروس يحاول كبح غضبه قبل أن يتحول للعملاق الأخضر… هل ينجح؟

غير أنه يفشل أبداً في الانفتاح على مستوى شخصي نحو محبوبته
في الفيلم (مساعدته بيتي)، التي لعبت دورها جينيفر كونللي
(عقل جميلA Beautiful Mind)

العملاق
رائعة في كل شيء 
==================================


إن أحد أفضل أداء في الفيلم يقدمه نولت
(اللص الطيب The Good Thief)
في دور العالم المجنون ديفيد والد بروس. وهو يبدو قريب الشبه
بممثلي مسرحيات شكسبير في زمانه، يغرق نولت نفسه تماماً
في الدور. إن أداء الممثلين في الفيلم، على أية حال، قد طغى
عليه وأخرسه ثقل هذا البطل المنتظر
========================================


إخراج متميز
بفضل متابعته للنمر الجاثم والتنين الخفي
(Crouching Tiger, Hidden Dragon)
، غدا آنغ لي صاحب أعمال كبيرة وعملاقة

العملاق
المخرج آنغ لي ( وسط ) يدرس أحد مشاهد الفيلم مع مساعديه

إن حركات الوحش الأخضر المنتجة بالكمبيوتر -من صدره
المرتفع إلى القفزات التي تحمله من مكان لآخر
تبدو حقيقية بشكل مقنع

العملاق

وحين يحط هذا العملاق على الأرض فإنه لا يزلزل الأرض
فحسب، بل إن زخم وقوة الاندفاع لتفاجئ العملاق نفسه
وتفقده اتزانه أحياناً لتسقط أياديه المتثاقلة

العملاق
عملاق مرعب .. اذا أغضبته فستتحمل العواقب وحدك
=========================================


فيلم جدير بالمشاهدة
على الرغم من أن آنغ لي نقل بنجاح العملاق الأخضر
من صفحات الكتاب الهزلي الرائع للحياة على الشاشة
الكبيرة، فان العملاق الأخضر يضيع نفسه في قصة من
العيار الثقيل، والاضطراب الداخلي للشخصيات يرهق "دماغ" المشاهد
ويؤذيه لكن رغم كل هذا يظل الفيلم جديراً بالمشاهدة لما
فيه من سحر اخراجي لا مثيل له

العملاق

===============================
=========================
===================
==========
=====

أرجوا أن يحوز الموضوع على رضاكم
واذا لديكم أي سؤال حول هذا الفيلم أو غيره

 فلا تترددوا بطرحه

وتقبلوا مني خالص تحياتي 


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

العملاق الأخضر … فكّر ملياً قبل أن تغضبه

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول