الظرف الاسود – قصيدة


مساء الغلا للجميع
هذه القصيده من قصائدي القديمه .. وهي جافه نوعاً ما .. من ناحية المفردات .. ولكن اعد الجميع بالتنويع في طرح قصائدي متمنياً ان تنال اعجابكم

( الظرف الاسود)  

سلمتني ظرفً اسود حطته وصكة يديّه
وانثرت دمعً يسوق الروح لدروب الضحايا
 
قالت: بصوت يتقطع ادعلي بنفسً رضيه
ما بقا بالعمر اعيشه وانت معروف العطايا
 
قلت: والمعنى فهمته ارحلي يالاجوديه
جعل ربي حامي الايتام من جوع وعرايا
 
كل خطوه في طريقك جعلها والله سويه
وجعل عمرك بالفرح دايم على درب الهنايا
 
بعدها والقلب سارح؟ وش عليه وش عليّه
مالنا غير التّوجد.. ليلنا هم وشقايا
 
ما نساك القلب والخاطر ودمي .. يا بنيه
وما نستك جفون مليا بالدموع اللي سخايا
 
ما تنام الليل عيني والسبب ذيك الصبيه
احرمتني نوم عيني..ول..من حب الصبايا
 
غِرقت اطراف المخده من دموعي والخطيه
في دروبي كل ما امشي مثلها مثل المرايا
 
اه .. يا حبً تعلق والشرف دايم خويه
شايله في وسط صدري بين قلبي والحنايا
 
واه.. يا عشقً سطا بي حافضه وبحسن نيه
ما نويت بحب خلي لا خداع ولا زرايا
 
واه .. يا ذكرى الحبيبه ف اليال السامريه
كم طوينا من مشاوير وتبادلنا الهدايا
 
وكم همسنا بصوت خافت مانبي شرهة بليّه
وكم ضحكنا وكم بكينا وكم تجرعنا الخطايا
 
تمضي ايام الحبايب مزهريه ونار حيه
والصبور يعيش وقته لو تعّرض للمنايا
 
ما يدوم الحال دايم شرع من رب البريه
ما صفت لادم وحواء كيف تصفا للبقايا
 
نعنبو حب الصبايا كان مالي مقدريه
نعنبو حبً يسوق الروح لدروب الضحايا
 
شعر / مشعل الشاطري


أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

الظرف الاسود – قصيدة

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول