السبب وراء الثقوب الاسطوانية في الأنهار الجليدية


الثقوب الاسطوانية “Cryoconite”، انتشرت بشكل كبير في الفترة الأخيرة في الأنهار المتجمدة في القطب الشمالي، والتي تملأ سطح المياه في تلك المناطق، وتم ملاحظتها لأول مرة من قبل المستكشف السويدي “نيلس” عندما سافر إلى المناطق الجليدية في “غرينلاند” عام 1870.

Cryoconite

ويكمن السر وراء تكون هذه الثقوب الاسطوانية هو بعض الغبار الذي تثيره الرياح الجليدية، ويتكون هذا الغبار من مزيج من الجسيمات الصخرية الصغيرة، والميكروبات التي تتراكم على الثلج والأنهار الجليدية والقمم الجليدية. ويأتي هذا الغبار من الصحراء القارية أو الأراضي الزراعية، والجسيمات الصغيرة من الانفجارات البركانية أو انبعاثات محطات الطاقة.

Cryoconite 3

وهذه المواد الداكنة تمتص الحرارة من أشعة الشمس وتقوم بدورها بتذويب سطح الجليد الذي تحتها، وتشكيل ثقوب اسطوانية طويلة، وخلق طبقة سوداء في أسفل بفعل الاستمرار في تذويب أعماق الجليد.

الثقوب الأسطوانية 2

ويمكن لهذه الثقوب أن تختلف في العرض والعمق، وعادة ما يتراوح قطرها من 5-145 سم، وعمق يتراوح من 4-56 سم، وفي بعض الحالات تم العثور على فتحات ضخمة وصل عمقها إلى 5 أمتار وقطر 30 متراً.

الثقوب الأسطوانية 1

الثقوب الأسطوانية

الثقوب الاسطوانية 1

الثقوب الاسطوانية

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

السبب وراء الثقوب الاسطوانية في الأنهار الجليدية

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول