الدلافين تنضم إلى قوات الدفاع الروسية


أعلنت روسيا رسميًا أنها جندت “دلافين” من أوكرانيا؛ ما يعني أنها قد تستخدمها الآن في العمليات البحرية تحت الماء. وقد استولت روسيا على هذه الدلافين المدَّربة بعد أن ضمت “شبه جزيرة القرم”، والتي كانت تحت السيطرة الأوكرانية إلى أراضيها في مارس الماضي. وأعلنت موسكو رسميًا أنها لن تعيد هذه الدلافين إلى أوكرانيا. وقد تم تدريبها على المهمات العسكرية في حديقة الحيوانات البحرية في القرم، والتي كانت تحت سيطرة أوكرانيا بعد انهيار الاتحاد السوفييتي منذ 23 عامًا.

الدلافين تنضم إلى قوات الدفاع الروسية

وقالت وزارة الدفاع الروسية أنها قامت بتحويل ولاية الحديقة إليها. وقد سيطرت موسكو على 13 دولفينًا من النخبة وعدد من أسود البحر. وقد تم تدريب هذه الحيوانات لتعقب الألغام، وزراعة العبوات في السفن المعادية، ومهاجمة الغواصين من الأعداء بسكاكين ومسدسات ثابتة على الرأس. وقد جرى تعليم البعض مكافحة التخريب، وعمليات الإنقاذ.




دلافين في قوات الدفاع الروسية

وقد بدأ استخدام الدلافين في المهمات البحرية خلال الحرب الباردة في “سيفاستوبول” -مدينة في شبه جزيرة القرم تطل على البحر الأسود- أيام الاتحاد السوفييتي عام 1973. ويقوم حلف شمال الأطلسي بدوريات مستمرة في البحر الأسود، ما يعني أن موسكو قد تستخدم هذه الدلافين.

بوتين

أما الدلافين التي كانت تستخدم في مدينة سيفاستوبول في الترفيه عن الأطفال الذين يعانون من الشلل الدماغي، والاضطربات النفسية فسيتم نقلها إلى العمل المدني لإكمال هذه المهمة. وفي يوليو الماضي طالب المسئولون الأوكرانيون بإعادة الدلافين إلى أوكرانيا، لكن روسيا رفضت ذلك. ويعد مرفق “سيفاستوبول” واحدًا من اثنين في العالم لتدريب الدلافين على القتال. أما الثاني فيدار من قِبل البحرية الأمريكية في “سان دييغو”.

دلافين في قوات الدفاع الروسية 1

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

الدلافين تنضم إلى قوات الدفاع الروسية

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول