الدبابة التي تطير .. من الأفكار المتطرفة لمهندسي الحرب العالمية الثانية! (3 صور)


الدبابة التي تطير، فكرة تم تطبيقها وإختبارها من قبل كل من القوات الأمريكية والسوفيتية خلال 1930 بفترة الحرب العالمية الثانية.
في الولايات المتحدة، قام المهندس “جون والتر كريستي” بتصميم دبابة وزنها أربعة أطنان يمكنها التحليق إعتماداً على زوجين من الأجنحة.

الدبابة الطائرة

كان مرادهم هو خلق آلة لإنهاء الحرب. فالفكرة كانت تعتمد على إستخدام قوة الدبابة الخاصة في أكثر من مكان، حيث يمكن نقل الدبابة في أي وقت  للدفاع عن مكان ما. فقط تخيل أسطول طائر من الدبابات تصل لأرض المعركة لتنهيها في وقت حاسم!. ولكن المشكلة الهندسية التي أبتُلى بها المشروع هو أن الدبابة لم تستطيع الطيران أبداً!. أوقف وزير الحرب آنذاك الكشروع وعرضت تصميمات السيد كريستى للأتحاد السوفيتى.

ولكن بعد نظر القيادات العليا في الأمر قررت أنها لن تعتمد على هذه الفكرة. كانت المشكلة في أن الدبابات لم يكن لها مظلات وبالتالي الفكرة لا تعمل. ولذلك قرر الأتحاد السوفيتي حزم ونقل المهاجمين الجنود بدلاً من الدبابات.

اختراع الدبابة الطائرة

وفي عام 1940، جاء المهندس “اوليغ انتونوف” بفكرة أخرى تعتمد على نقل الدبابات بإستخدام الطائرات الشراعية ليتم أسقاطها في أرض المعركة. ولكن هذه المرة لم تسمح القوات الأمريكية لهذا المشروع بالإكتمال. وتقول المصادر السوفيتية بأنها لم تقدم إلا رحلة واحدة ناجحة في عام 1941 أو 1942.

أفكار الحرب العالمية الثانية

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

الدبابة التي تطير .. من الأفكار المتطرفة لمهندسي الحرب العالمية الثانية! (3 صور)

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول