الخريف المفقود


هناك امنيات كثيره افكر فيها…
واعرف ان اغلبها لن تتحقق ولكن العقل يرفض
ان يفقد الآمل بها فليس على الله صعب
من تلك الامنيات هو ان اعيش في وطن
تكسوا اوراق اشجاره
اللون البرتقالي
يكون هناك فصل نفتقده كثيراً اسمه خريف
ترى اوراق الشجر تصفر ومن ثم تتساقط
فنحن في وطني يغيب عنا اهم فصلين بالسنه
فليس عندنا غير فصل الحر الشديد وفصل البرد قارس
اما فصل اخضرار ورق الاشجار
وفصل اصفرار ورق الاشجار مفقود لدينا
اتمنى ان امشي واسمع تكسر الاوراق تحت اقدامي
في طريق طويل تكون ارضيته حجاره مرصوفه
تكون يسارك محلات تجاريه على النمط الاوربي
ويمينك اشجار اكتساها اللون
البرتقالي تتساقط اوراقها
ومن بعدها البحر والمراكب الصغيره راسيه على شاطئه
يكون الجو مثل اجواء الخريف الجو معتدل مع هواء منعش
والشمس خجوله تظهر قليلا من خلف السحاب وتختفي قليلا
وهناك كراسي على قارعة الطريق عليها بعض من تلك اوراق
امشي بذلك الطريق الطويل ومعطفي بين يدي تحسباً لاي موجه هواء بارده

اناظر تارة للمحلات التجارية المزدحمه بالمتسوقين
وتارة الى البحر ومنظره الساحر وحركة امواجة
وتارة الى وجيه العشاق الذين يجلسون على تلك الكراسي المبتهجة بهم
وانا اترنم باغنية فيروز

ورقو الأصفر شهر أيلول تحت الشبابيك
ذكرني و ورقو ذهب مشغول ذكرني فيك
رجع أيلول و أنت بعيد بغيمي حزيني قمرها وحيد
بيصير يبكيني شتي أيلول و يفيقني عليك يا حبيبي
ليالي شتي أيلول بتشبه عينيك
يا ريت الريح إذا أنتا نسيت حبيبي أول الخريف و ما جيت

ينساها الحور و قمرها يغيب و ليلا يطول
و نبقى حبيبي غريبي و غريب أنا و أيلول .

twitter
مدونــتـي


تابعوا جديد شبكة أبونواف على فيس بوك وتويتر

   


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

الخريف المفقود

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول