البوم, سادة التمويه والتخفي


بوم

ريش البوم وراء قدرات التمويه والتخفي

يُعرف بأن البوم سادة في التمويه والتخفي، وتعد سلسلة الصور هذه دليلًا جيدًا على قدرتها على التخفي بين الأشجار. فيتميز هذا الطائر الليلي بوجود نمط من الريش، والذي يبدو مشابهًا للحاء الأشجار، فتضع نفسها بين الجذوع، لتبدو وكأنها جزء من هذه الشجرة. تستخدم مهارات التمويه والتخفي لحماية أنفسها من الحيوانات المفترسة، وكي تختبأ من فرائسها، ما يسمح لها بالوصول إلى الطعام بشكل أسهل. ويوجد 200 نوع مختلف منها في جميع أنحاء العالم.

بومة

البوم طائر جارح ينشط بصورة رئيسية ليلًا، يستعين بحاسة سمعه القويّة، وعينيه الكبيرتين، واللتين توفران رؤية ليلية جيدة، يصطاد الفئران والأرانب. للبوم ريش ناعم يسمح له بطيران صامت فلا ينكشف أمره. ويستطيع الطيران بسرعة معقولة، ويُخفي ريشه صوت الحفيف الذي عادة ما تحدثه الطيور في طيرانها، وعليه فإن البوم لايُسْمَعُ له أي صوت في طيرانه؛ مما يمكنه من الانقضاض على فريسته دون أن تدري به.

البوم

تستطيع بعض أنواع منها الرؤية جيدًا خلال النهار مما يمكنها من الصيد جيدًا كما في الليل، وبعضها الآخر لا يرى ولا يصطاد إلا ليلًا فقط. وتعتمد أنواع أخرى على السمع أكثر من اعتمادها على النظر في القنص. وتستطيع الطيران بعمر 6 أو 7 أشهر. توجد فصيلتان من البوم، فصيلة بوم الحظائر، وفصيلة البوم الحقيقي، ليشكلا أكثر من 200 نوع على كوكب الأرض.

بومة4

بومة3

بومة2

بومة

البوم

بوم2

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

البوم, سادة التمويه والتخفي

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول