تعليقات 12

  1. لقد أصبح التسول مهنة … وهنالك من يمارسها باحتراف وهذه عينه,ومن هذا المنطلق أحث نفسي والأخوة القراء بالتحقق من مستحقين الصدقات … أو صرفها للجهات ذات الثقة

  2. يمكن الله اشفاه بعد ماوصل السياره مااادري يمكن !هههههه حلوه ولا يمكننه عجااااز زوول!

  3. من لدية حيلة فليحتال في زمن ضاعت فية مبادئ وقيم الانسانية.. والحمدالله على العفو والعافية ….؟

  4. أستغفر الله وأتوب إليه .. ألهذه الدرجة يأمن الإنسان عقاب ربه إنه قادر على أن يشلك ويجعلك طريح الفراش لاتستطيع حتى الجلوس على الكرسي .. لاحول ولا قوة إلا بالله

  5. استغفر الله وش اللعب يطر ولا وشو انفاجئت يوم قاام بسم الله اخااف يعاقبه ربي ويخليه مشلول الواحد يخااف من عقاب ربه نار جهنم حاااااااااااااااااااااااااره 🙁

  6. هذي صارت مهنه كما اشار اخي لونغ فيس والحقيقه .. لابد ان نضع صدقه في يد و جوف كل من يستحقها صحيح الشخص منا يحب الخير ومعا ذلك اجل الخير خيرين وان تصيب في اعطاها من يستحقها .. وانصحكم بالصدقه للعوائل المتعففه عن السؤال والله يوجد قريب من كل شخص منا او يعرف عن ذلك .. تحصل منهم على دعوه تحقق لك ما تتمناه .. ما اعظمها من عطاء تبذل الخير فييسر لك ربك ابواب من الخيرات اسال الله لكم السداد .. وان يصلحه ويريه الحق حق ويرزقه اتباعه اللهم ارزقنا بحلالك عن حرامك وبفضلك عن من سواك

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اكبر نصاب

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول