أول طائرة تجارية في العالم أسرع من الصوت


تعمل “إيرباص” مع شركة الطيران الأمريكية “ايريون”، على إنشاء أول طائرة تجارية أسرع من الصوت، يمكنها أن تطير من لندن إلى نيويورك في ثلاث ساعات، ومن لوس أنجلوس إلى طوكيو في ست ساعات.

الطائرة الأسرع من الصوت 3

طائرة ” AS2″ التجارية تستطيع الطيران مسافة 1,217 ميلا في الساعة، وذلك باستخدام تكنولوجيا تجعلها أسرع من الصوت، تقريبًا بنفس سرعة طائرة “كونكورد” التي تطير مسافة 1,350 ميلا في الساعة.

الطائرة الأسرع من الصوت 1

وقد أعلنت الشركتان هذا الأسبوع، أنه سيتم توحيد قواهم وتقاسم القدرات في التصميم والتصنيع والترخيص. حيث قال رئيس ايريون “روبرت باس” بأن هذه خطوة كبيرة تدفع الشركة إلى الأمام، لوضعها بقوة على المسار الصحيح، نحو هدفها المتمثل في إنشاء أول طائرة تجارية تكون أسرع من الصوت في عام 2021.

الطائرة الأسرع من الصوت

يعتقد أن تكلفة طائرة “AS2” ستكون أكثر من 100 مليون دولار، وتأمل “ايريون” ببدأ الرحلات التجريبية بحلول عام 2019. وستحلق الطائرة بين المدن العالمية الكبرى، وستكون معظم مكوناتها من ألياف الكربون.

ايرباص

يجدر الذكر أنه بعد 27 عامًا من الخدمة، تم الإستغناء عن طائرة “كونكورد” التي تسافر بسرعة ضعف سرعة الصوت، في أكتوبر عام 2003.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أول طائرة تجارية في العالم أسرع من الصوت

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول