أوقفوا ترقية المهندسين


اخترت المهندسين في مقالي هذا لأنني مهندس ووجدت أن ذلك يكسبني الأحقية في التحدث عنهم، والحق يقال أن المستهدف من المقال ليس المهندسين فقط بل كل من يعمل في الحقول الفنية في عمله. وسوف أتحدث عن الترقيات الإدارية في الشركات الفنية بالتحديد.

يعتبر الموظف الترقية الإدارية أحد مكتسبات الوظيفة التي لا غنى له عنها من أجل تطوير مساره الوظيفي. وهذه الترقية قد تصاحبها علاوة مالية تساهم في رفع مستوى سرور الموظف بتلك الترقية، وربما يكون الحافز المالي هو أكثر ما يسرّ الموظف بالعلاوة بسبب الظروف الإقتصادية الراهنة ومتطلبات الحياة التي لا تنتهي.

لكن….وكعادة أي مدون، سوف أقول (ضعوا عدة خطوط تحت كلمة لكن…..)

هل الترقية هي جيدة على إطلاقها؟ هل كل ترقية جيدة ؟ (تذكرت القاعدة الرياضية الشهيرة، كل دالة مشتقة، لكن ليس كل مشتقة دالة).

هل الترقية التي يحلم بها المهندس على سبيل المثال تعني الجلوس خلف مكتب مكوم بالأوراق يوقع على هذه ويرد على تلك؟

هل هذه هي نهاية مهندس خدم في موقعه في العمل سنوات طوال واكتسب خبرات فنية لا تعد ولا تحصى؟

إذا كان الأمر كذلك، فأنا أعتقد أن هذه هي أسوأ مكافأة تكافئ بها الشركة مهندسا ناجحا. وليس ذلك لأن المهندسون غير جديرين بالإدارة، بل على العكس معظم المواقع الإدارية الهامة في مرافق أعرفها كان يرأسها مهندسون.

إن أهم ميزة تنافسية لأي شركة هو التراكم التعليمي، أي حصيلة خبرات الشركة التي اكتسبتها على مر السنوات وتختزن في موظفيها. فالشركة ما هي إلا مجرد عمليات إدارية وفنية يقوم بها موظفون وماكنات. وأهم عنصر في الشركة هو الموظف الكفء الذي تنفق الشركة الكثير من أجل تزويده بالخبرة إضافة إلى خبرته العملية التي حصل عليها من خلال تجربته العملية.

الخبرة الفنية التي اكتسبها المهندس خلال سنوات طويلة لا ينبغي أن تجعله مؤهلا للجلوس فوق مقعد ذي أربع أرجل! بل أنا أرى أن الترقية الأفضل للمهندس هي أن يحصل على لقب مهندس مدرِّب مثلا وتكون مهامه الإشراف على تدريب المهندسين الجدد أو حتى المهندسين العاملين منذ فترة طويلة. يمكن أيضا استحداث دائرة خاصة بالتدريب يديرها ويشرف عليها مهندسون قدامى قدموا سنوات طويلة من الخبرة للشركة. وهذه الدائرة تكون مكانة وظيفية مرموقة وفي سلم إداري أعلى وذات راتب أفضل ومزايا أخرى. وبهذا نكون قد حققنا قاعدة (اكسب – اكسب) الشهيرة. فالمهندس من جهته نال ترقية أفضل وموقع وظيفي مرموق وعلاوة مالية محترمة والشركة لم تخسر خبرته بل تستثمرها في خدمة الشركة والمهندسين مما يزيد من الميزة التنافسية للشركة.

وهذا التدريب ليس تدريبا نظريا، بل تدريبا على رأس العمل on job training، أو تدريبا استشاريا coaching أي يكون تدريبا ثنائيا من المهندس المدرِّب إلى مهندس آخر وربما يزيد إلى أكثر من واحد حسب الحالة. وهذا الأمر ليس بدعة، بل تطبقه شركات كثيرة في بعض البلدان استطاعت أن تحوز على لقب شركات كبرى باستثمارها للميزة التنافسية الكبيرة وهي الموظف.

أخوكم
المهندس مهيب عبد أبو القمبز
مدرب دولي معتمد من جمعية المدراء الأمريكيين
صفحتي على الفيسبوك
www.facebook.com/hobbaland


تابعوا جديد شبكة أبونواف على فيس بوك وتويتر

   


تعليقات 5

  1. اخي الكريم ان ما تطرقت اليه في حديثك هو جزء من الحلول للكارثة التي يحياها المهندس السعودي ولكن هناك حلول كثيرة ينبغي ان تكون جذريه المهندس السعودي محبط بكل ما تعنيه الكلمة من معنى كم تذكرت نصيحة أحد الخبراء في مجال الحياة عند التحاقي لكلية الهندسة وقال لي مالك ومال الهندسه خلك بكلية رضا الوالدين يقصد كلية التربية . ان اصراري كان من باب الطموح لأنني لم أكن أعلم إنك ان اصبحت مهندسآ ستسلب منك الطموح بل ستصبح آخر طموحاتك هي مجرد حصولك على حقوقك وياليتها أن تصل إليك بدون عناء ….. أو أن تصل اليك أصلآ أخي الكريم أعاني من تجمدي على مرتبتي الوظيفيه لأكثر من عام حاليآ وهذا مرشح لأن يصل إلى أعوام أعاني من التفرقه في التقدير وأعاني قلة التقدير أعاني من مساواتي بمن هم دوني بالمؤهل أعاني من انعدام المحفز وعدم الشكر عند الاحسان والعقاب عند الخطأ مقصود , شبه مقصود أو غير مقصود كل هذا يعاني منه المهندس السعودي وأكثر اذا طالبت اخي الكريم في مقالك المحترم بترقيه فأنا أطالب بكيفية هذه الترقيه اذا كانت كما هي عليه الآن فنحن لم نصنع شيئآ محترما لهذه المهنه نحن نسعى لترقيه مهنة المهندس حتى يرتقي المهندس برقينا بمهنته اما ترقيه المهندس المعتاده فهي مجرد علاوه سنويه تساوى فيها المهندس مع السكرتير والناسخ والكاتب مع احترامي وتقديري لهم المهندس يعاني فهل من أذن صاغية ؟؟؟؟؟؟؟

  2. منح المهندس المتميز وظيفة إدارية لترقيته دليل قاطع على عدم وجود خطة استراتيجية للتطوير وصناعة الخبراء في المجال الفني. فضلاً عن اهدار الخبرات التطبيقية التي يستغرق بناءها في المجال الهندسي ما لا يقل عن 4 سنوات (للمتميز) ومن 6-8 سنوات للمتوسط. الحل برأيي هو ايجاد قسم للخبراء الهندسيين الذين تتجاوز خدمتهم 10 أعوام ولهم معدلات أداء فوق المتوسط، بمزايا مالية مرتفعة.

  3. B كل المهندسين الهم نهاية يا اخ مهيب بس الموضوع كتير حلو غيرت فكرتي عن دراسة الهندسة

  4. والله جيت على الجرح المهندس يخلص معاهم ويعطيعم عمل فوق طاقته وفي الاخر بدام ياخد ترقيه ولا شكر يجيء خطاب نقلنا ك يتفاجاءفي قسم موظف توا مبتداء

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أوقفوا ترقية المهندسين

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول