أخر كلمات سجناء قبل تنفيذ حكم الإعدام عليهم (6 صور)


حكم الإعدام

ربما توجد فرصة للسجين المحكوم عليه بالإعدام للتفكير فيما سيقوله قبل تنفيذ الحكم، كالمجموعة التي سنتحدث عنها الأن فيوجد منهم من قال عبارات قوية ومؤثرة ومنهم من كانت أخر كلماته نكتة!

::::::::::::::

كلارنس ألين لاكي

كلارنس ألين لاكي

كلارنس إتهم بعملية إختطاف وعدة جرائم أخرى وقد أمضى 17 عاماً في إنتظار تنفيذ حكم الإعدام، حيث جذب إهتمام وسائل الإعلام بنداءاته للمطالبة بالدفاع عنه لإعتباره أن حكم الإعدام عقوبة قاسية.
لكن نداءاته كانت غير ناجحة حيث إقتيد إلى غرفة الأعدام في 20 مايو 1997 بعد أن أكل وجبته الأخيرة المكونة من شريحة لحم وبطاطا مقلية وأيس كريم بالإضافة إلى الشوكولاتة، كما أنه طلب أن يشهد حكم الإعدام إثنين من الوزراء، وكانت كلماته الأخيرة “أحبك أمي”.

جون بيل

مشنقة

عقوبة الإعدام لم تكن تقتصر على البالغين بل كانت تقام على الأطفال أيضاً في بريطانيا لمئات السنين حيث كان يعامل الطفل ويحاكم في محكمة البالغين، واحد من هؤلاء الأطفال كان جون بيل الذي كان يبلغ من العمر 13 عاماً لإتهامه بعملية قتل، جون كان خطابه قصير وتقشعر له الأبدان حيث سمع 5,000 شخصاً كلماته الأخيرة وكان من ضمن خطابه “يا رب أنزل الرحمة علينا”.

ريتشارد زيتفاجول

ريتشارد زيتفاجول

قضى ريتشارد البالغ من العمر 40 عاماً 22 سنة من عمره في سجون مختلفة لجرائم تتراوح بين السطو المسلح والإختطاف، فهذه الجرائم أكسبته عقوبة السجن الأولى في سن ال18 والتي زادت بعدما قام بقتل سجين، وأثناء قضاء عقوبته لقتل السجين الأول قام بقتل سجين أخر ليتم الحكم عليه بالإعدام، حيث أعدم بحقنة قاتلة في 11 ديسمبر 1996 وكانت كلماته الأخيرة غريبة نظراً لحياته الحزينة والمظلمة حيث قال:” حافظوا على إيمانكم”.

باتريك بريان نايت

باتريك بريان نايت

أدين باتريك بجريمة قتل مزدوجة في عام 1991 وحكم عليه بالإعدام في 2007، في الأشهر التي سبقت إعدامه قرر بأن تكون أخر كلماته مزحة وأخبر زملائه بضع نكات ليقوموا بالتصويت على أيهم أفضل ليقولها عند تنفيذ الحكم.
باتريك إدعى أنه قام بذلك لرفع معنويات زملائه السجناء، لكن لم يجري الأمر كما خطط له فقد بدأ بالبكاء عند تنفيذ الحكم وقام بسرد أسماء لعدة سجناء حكم عليهم بالإعدام وإدعى بأنهم كانوا أبرياء حيث قال” لسنا جميعنا أبرياء، لكنه هؤلاء كانوا كذلك” وأضاف:” لقد أخبرتكم بأني سأقول نكتة، الموت قام بتحريري هذه أكبر نكتة”، وقال أخيراً:” والنكتة الأخرى أني لست باتريك بريان نايت ولن تستطيعوا إيقاف التنفيذ الأن، نفذوا الحكم لقد إنتهيت”.

باربرا إلين وود غراهام

باربرا إلين وود غراهام

تم إتهامها بمحاولة سرقة منزل عجوز ثرية لكنها فشلت في العثور على أي شيء قيم لكنها عادت مرة أخرى بعد معرفتها مكان حقيبة للعجوز والتي كانت تحتوي على 15,000 دولار.

تم إعدام باربرا في غرفة الغاز في عام 1955 من الساعة 10 حتى الـ11 ونصف حيث قالت:”الناس الجيدة دائماً على يقين بأنهم على حق”

أعلنت وفاتها في 11:42 دقيقة وهي معصوبة العينين، كما وقيل بأنها حاولت حبس أنفاسها في لحظاتها الأخيرة في محاولة بائسة للبقاء على قيد الحياة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أخر كلمات سجناء قبل تنفيذ حكم الإعدام عليهم (6 صور)

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول