أختك معنا في الفيس بوك!!


حينما أبحرت في عالم الفيس بوك ، وكانت البوابة الرهيبة للتواصل الاجتماعي إلكترونيا….
فرأيت شيئاً .. إما أنه متجاهل .. أو يتم تجاهله عمدا ..

ماهي العلاقة التي تبنى مع النساء في الفيس بوك … وما هي علاقة الآخرين بأخواتنا .. أو من لهم صلة قرابة بنا…
أردت أن أطرح 3 نقاط رئيسية أود أن أسمع وجهات نظر الجميع ويهمني جداً رأيكم ؟

النقطة الأولى:
– ما هو دورك في التفاعل مع أختك، زوجتك في الفيس بوك؟
– وما مدى قبول إضافتك لها في الفيس بوك ؟
– وهل يشرفك تواجدها معك أمام أصدقائك؟
– وهل تقبل الرد عليها والمزح كما تمزح مع الجميع ؟
– وما هي نظرة الآخرين لك في هذه الزاوية؟

النقطة الثانية :
– ما هي حدود الكلام مع النساء في الفيس بوك اللواتي لا تعرفهن؟
– هل تتعامل معهن كما جاء في حديث الرسول صلى الله عليه وسلم (…أفتحبه لأختك ؟ قال : لا والله يا رسول الله ، جعلني الله فداءك قال : ولا الناس يحبونه لأخواتهم)
– إلى أي مدى يذهب الحديث مع الفتيات في الفيس بوك وهل تقبل أن يقال لأختك أو زوجتك ،نفس الكلام الذي تقوله لأي مضافة لديك…

النقطة الثالثة:
– أختي الغالية .. ما هو أكثر شي يزعجك في حديث الرجال معك في الفيس بوك ؟
– وهل تفضلين خوض الدردشة معهم؟
– وإلى أي مدى تريدين تواصلهم وحدود العبارات والألفاظ؟
– وهل تفضلين تواجد أخوانك معك من ضمن الأصدقاء؟ ولماذا؟
– وهل يقبل إخوانك هذا الأمر وإلى أي مدى تقبلين أو هم يقبلون؟

هذه التساؤلات قد لا نريد الإجابة عليها .. لكن لو تركتها نصب عينيك … واسأل نفسك هذه الأسئلة هل تستطيع التبرير لنفسك.

دمتم بكل الود ..
محبكم أبو إبراهيم
www.twitter.com/aiyousef 


تابعوا جديد شبكة أبونواف على فيس بوك وتويتر

   


تعليقات 11

  1. مادري يمكن انا تفكيري سلبي لكن أحيانا احس إذا شخص حاط صوره وجا احد من اهله علّق على الصوره يجي واحد من الاصدقاء المضافين يعلّق بعدها بهدف انو تجي وتشوف تعليقه مثلا

  2. من أفضل المواضيع الذي قرأتها .. أهنئك عليه .. وما أستغربه فعلاً .. لما يجي واحد ملقوف ويشوف العائله ويدخل عليهم ويضيفهم ! المشكله يعني ماراح يقبلونه بالعقل .. ليه تتلقف وتروح تقبلهم .. هل عشانها اخت المصور ولا المخرج ولا المصمم فلان !

  3. – ما هو دورك في التفاعل مع أختك، زوجتك في الفيس بوك؟ بصراحة اختي أضافتني ، وتقريبا مافيه اي تفاعل بيني وبينها – وما مدى قبول إضافتك لها في الفيس بوك ؟ ماكان عندي رغبة لقبول طلب الصداقة ولكن عشان مااضيق صدرها – وهل يشرفك تواجدها معك أمام أصدقائك؟ ولله صراحة انحرج من هالأمر – وهل تقبل الرد عليها والمزح كما تمزح مع الجميع ؟ زي ماقلت مافي تفاعل بيني وبينها – وما هي نظرة الآخرين لك في هذه الزاوية؟ لا أعلم

  4. عادي جدا اخي فكل واحد يتعامل مع غيره من الاخوة بطريقته فهذا يرجع الى الوجه الذي يظهر به الشخص على الفايس بوك فمثلا عن نفسي هناك من يناديني امي وآخرون ينادوني خالة واي تعليق فهو فهو حسب الموضضوع المطروح واناقش ابنائ واصحابي واخواتي وحتى زوجي ولا اجد في ذلك اي احراج او ازعاج

  5. ما هو أكثر شي يزعجك في حديث الرجال معك في الفيس بوك ؟ متزوجه؟! او يسألون اسئله مالها داعي ! او اعطيني ايميلك او رقمك انا ارتحت لك و حبيتك <~ امداك تحبني يا الكذاااب B – وهل تفضلين خوض الدردشة معهم؟ لا افضل , طبعا مو للكل – وإلى أي مدى تريدين تواصلهم وحدود العبارات والألفاظ؟ في حدود المعقول وبدون تجاوز الخطوط الحمراء – وهل تفضلين تواجد أخوانك معك من ضمن الأصدقاء؟ ولماذا؟ وهل يقبل إخوانك هذا الأمر وإلى أي مدى تقبلين أو هم يقبلون؟ اساسا اخواني متوعدين ان لو يشوفوني بالفيس ان يذبحوني 😀 بس عندي اخ واحد اللي يعرف ان عندي حساب بالفيس و اهو طلب مني صداقه بس انا خليتها معلقه لا قبلها و لا رفضتها يعني ما حبيت فكره ان اخوي يكون معي يشوف تعليقاتي و سوالفي مع صديقاتي 8) شكراً لك يا صاحب الموضوع 🙂

  6. لا والله ما ارضاه لا لاختي ولا لغيري من المسلمين حتى وان تغيرت المسميات وادعاء براءة المعرفه والتعلم نسال الله الهدياه والستر لنا ولجميع المسلمين

  7. طبعا ممكن ادخل وبصراحة ناوية افيد الجميع واستفيدوبصراحة اكتر اشعر انة لو بحدود فعادي وشكررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررر

  8. اولا انا ماعندي حساب في الفيس بوك لاني ما شدني كموقع ثانيا ما افضل التحدث مع رجال غرب ثالثا طبعا اكثر شي مزعج في الحديث مع الرجال التدخل في الخصوصيات كما قالت الاختnorah رابعا واخيرا اكيد راح اضيف اخواني وعيال عمي وخوالي والجماعة كلها لاني لما بسوي شي متاكدة مليون بالمية مو غلط واذا بضيف خلق اللة اهلي اولا واذا على الصور احط صور الصغار ولا صوره عاجبتني واعذروني على مروري الملقوف بس شدني الموضوع وحبيت الطلعكم على راي وشكور ياخ عبداللة على الطرح

  9. نشكر الاخ الفاضل على عرضه الكريم واسئلته التي هي في الصميم ..ولا نخفي ان دور المواقع الاجتماعية في تصاعد مستمر وعليها اقبال كبير جدا وفي زياده مطرده..وحقيقة عن نفسي فلدي اشتراكين احداهما في الفيس والاخرى في اللوق وفي كلتا الاشتراكين اعتذر عن اضافة الرجال, لا لشيء بقدر مخافتي ان تزول الخطوط الصفراء فالحمراء مع الوقت والعاده وللاجابه على الاسئله المطروحه فاجاباتي كالتالي .. ما هو أكثر شي يزعجك في حديث الرجال معك في الفيس بوك ؟ تجاوز الادب في الحديث كتابيا والخطوط المسموحة دينيا والسؤال عن الخصوصيات – وهل تفضلين خوض الدردشة معهم؟ كلاااااااا – وإلى أي مدى تريدين تواصلهم وحدود العبارات والألفاظ؟ دينيا واخلاقيا وادبيا وعلميا وتبادل العقول والمعرفة – وهل تفضلين تواجد أخوانك معك من ضمن الأصدقاء؟ نعم ولمَ لاا ولماذا؟ القريب اولى من الغريب ثم انني شخصيا لا اتجاوز الحدود ولا اتخطى الادب حتى يُخجل من تواجدي في صفحتهم او تواجدهم ضمن صفحتي وفي الواقع يعتبرونني مفخرة لهم بادبي – وهل يقبل إخوانك هذا الأمر وإلى أي مدى تقبلين أو هم يقبلون؟ نعم وبكل فخر سواء فخرا لي تواجدهم او فخرا لهم تواجدي معهم , ففي النهاية الامر يعود الى عقلية الرجل والمرأة ومدى كونهم ,,بوجهين او زياده,, و بمدى ,,تطابق ظاهرهم بباطنهم ,,وبمدى ,,سلامتهم النفسية وخلوهم من العلل النفسية والعقلية .. ختاما نشكر مره اخرى كاتب الموضوع .. جل التحايا ..

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أختك معنا في الفيس بوك!!

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول